منوعات

مكونات فيتامين نيوروفيت Neurovit والفرق بينه وبين الـ ” نيوروبيون “


مكونات فيتامين  Neurovit

يعتبر فيتامين نيوروفيت من الأقراص الفعالة والتي يؤكد على ضرورة تناولها الكثير من الأطباء، حيث تحتوي هذه الأقراص على عدد من الفيتامينات التي تمد الجسم بالعناصر والمعادن التي يحتاج إليها، ويمكن استخدامها لعلاج العديد من أمراض الجسم التي يصعب التخلص منها، ويصعب على الكثير من المرضى تحملها، وفيما يلي مكوناته:

  • يحتوي نيوروفيت على فيتامين ب1، ويساعد هذا الفيتامين في تقوية أعضاء وأجهزة الجسم المختلفة، ومن ثم يمكن الحفاظ عليها من الأمراض الخطيرة، ويسهم ذلك الفيتامين في تقوية العقل والقلب والكثير من عضلات الجسم.
  • فيتامين ب6، ويسهم ذلك الفيتامين في الحفاظ على جسم مريض الكوليسترول المرتفع، ويعمل أيضًا على طرد البكتريا الضارة وتقوية عضلة القلب.
  • فيتامين ب12، ويعتبر من الفيتامينات الهامة جدًا والتي تساعد على تصنيع وتنشيط خلايا الدم وخاصة الحمراء منها، وذلك بالإضافة إلى قدرته المميزة والفعالة في تحسين الحالة المزاجية وإمداد الجسم بالطاقة والنشاط الذي يحتاج إليه.
  • نسبة عالية من حمض الفوليك الذي يحتاج إليها الجسم بشكل مستمر.
  • نسبة عالية من الحديد والزنك.
  • فيتامين سي.
  • نسبة مناسبة وكافية من الكالسيوم.

دواعي استعمال فيتامين نيوروفيت

يستخدم فيتامين نيوروفيت للقضاء على العديد من أمراض الجسم، وذلك نتيجة احتوائه على عدد كبير من المواد الفعالة التي تسهم بشكل مباشر في تخفيف الآلام الناتجة عن هذه الأمراض المختلفة، وهذه الأمراض هي:

  • تخفيف الآلام العضلات والمفاصل.
  • التخلص من الألم الشديد الموجود في الرقبة والذراعين والكتف.
  • يساعد على تنشيط جميع أعصاب الجسم.
  • يدخل مع الأدوية المخصصة لعلاج عرق النسا.
  • يعمل على علاج التهاب الأعصاب وخاصة لمن يعانون من مرض السكري.
  • يسهم في علاج فقر الدم والانيميا الحادة.
  • يساعد على التخلص من مشكلة هشاشة العظام.
  • مسكن عام للجسم.
  • يساعد على علاج التنميل الموجود في اليدين والقدمين.
  • يحسن من عملية الأيض وخاصة للنشويات والدهون الموجودة في الجسم.
  • يسهم في التخلص السريع من مشكلة الأرق واضطرابات النوم.
  • مكمل غذائي سريع وفعال.
  • يساعد على تخفيف الألم الموجود في المنطقة القطنية.
  • فاتح فعال للشهية.
  • يساعد على زيادة الوزن والتخلص من مشكلة النحافة.
  • يحمي المريض من مشكلة صعوبة التبول.
  • يساعد على التخلص من مشكلة تساقط الشعر.

موانع استعمال فيتامين نيوروفيت

على الرغم من الاستخدامات المتعددة لهذا الفيتامين المميز، إلا أن هناك عدد من الموانع التي يجب الانتباه إليها جميعًا، ومن ثم الابتعاد عن هذا الفيتامين أثناء تواجدها، والموانع هى:

  • عند تواجد أي نوع من أنواع الحساسية المفرطة تجاه المواد الفعالة الموجودة في فيتامين نيوروفيت، وخاصة الحساسية الناتجة عن فيتامين ب1، وفيتامين ب6.
  • عند الإصابة بمرض الفشل القلبي الحاد.
  • يُمنع استخدام هذا الفيتامين طوال فترة الرضاعة الطبيعية، وأثناء فترة الحمل.

طريقة استخدام فيتامين نيوروفيت Neurovit

هناك طريقة محددة لأخذ فيتامين نيوروفيت، ومن المهم أن يتم الالتزام بهذه الطريقة حتى لا يتعرض المريض لأي من المضاعفات الخطيرة التي قد تؤثر عليه بشكل سلبي.

يمكن أخذ أمبولات فيتامين نيوروفيت مرة كل يومين، ويتم أخذها في العضل، حيث أكد الكثير من الأطباء على عدم استخدام هذه الأمبولات عن طريق الوريد.

أكد الكثير من الأطباء المتخصصين على عدم استخدام أو أخذ أمبولات فيتامين نيوروفيت عن طريق العضل، حيث يؤثر ذلك الأمر بشكل سلبي على المريض وقد يؤدي إلى إصابته بالعديد من المضاعفات الخطيرة التي تحتاج إلى التدخل الطبي الفوري.

جرعة تناول أقراص فيتامين Neurovit

من الضروري أخذ فيتامين نيوروفيت حسب الجرعة المحددة من قِبل الأطباء المتخصصين، ويؤدي عدم الالتزام بهذه الجرعة إلى تعرض المريض لبعض المضاعفات التي قد لا يستطيع تحملها في الكثير من الأوقات.

  • يتناول المريض ثلاثة أقراص يوميًا من فيتامين نيوروفيت، ويتم أخذ هذه الأقراص كل 8 ساعات.
  • يُمنع فيتامين نيوروفيت من الأطفال أو للأشخاص أقل من 12 عام.
  • يتناول كبار السن هذه الأقراص ولكن بجرعة محددة، قد تصل إلى قرص واحد أو قرصين خلال اليوم.
  • يمكن أخذ أمبولات فيتامين نيوروفيت مرة واحدة فقط خلال الأسبوع الواحد.
  • يمكن أخذ هذه الأمبولات ثلاث مرات خلال الأسبوع الواحد ولكن إذا استدعت حالة المريض ذلك الأمر.[1]

دواعي استعمال نيوروبيون

يعتبر فيتامين نيوروبيون من الفيتامينات الفعالة والتي يلجأ إليها الكثير من المرضى، حيث تحتوي على العديد من المواد الفعالة التي تسهم في علاج العديد من الأمراض الخطيرة.

  • يساعد على التخلص من أمراض الجهاز العصبي.
  • يخفف من الألم الناتج عن إلتهاب العصب المحيط.
  • يحمي الجسم من خطر الإصابة بفقر الدم.
  • يمد الجسم بالعناصر الغذائية التي يحتاج إليها.
  • يساعد الجسم على التخلص من الالتهابات العصبية الشديدة التي تؤثر عليه.

موانع استخدام نيوروبيون

يُمنع استخدام فيتامين نيوروبيون في بعض الحالات، ومن المهم أن تبتعد هذه الحالات بشكل نهائي عن هذا الفيتامين الذي قد يؤثر عليها بشكل سلبي.

  • يُمنع نيوروبيون من المرضى الذين يعانون من الحساسية المفرطة الناتجة عن أي مكون من مكونات هذا الفيتامين.
  • يُمنع تناول هذا الفيتامين وخاصة في حالة الإصابة بفشل كلوي، أو فشل قلبي يصعب التخلص منه أو علاجه.

جرعة تناول أقراص نيوروبيون

يؤكد جميع الأطباء المتخصصين على ضرورة أخذ نيوروبيون في الأوقات المحددة وحسب الجرعة المُؤكد عليها من قبل الأطباء.

  • يتناول المريض ثلاثة أو أربعة أمبولات من فيتامين نيوروبيون وذلك خلال الأسبوع الواحد، ولكن يأخذ هذه الجرعة إذا احتاج جسمها فقط لذلك الأمر.
  • يُمنع جميع الأطفال أقل من 12 عام من هذه الحقن بشكل كامل ونهائي.

الفرق بين فيتامين نيوروفيت وفيتامين نيوروبيون

يتشابه كلًا من فيتامين نيوروبيون وفيتامين نيوروفيت في الكثير من الأشياء، وخاصة دواعي الاستعمال الخاصة بكل فيتامين منهم، وذلك بالإضافة إلى الجرعة المحددة والتي من المهم أن يتم الالتزام بها.

يظهر الفرق بين فيتامين نيوروفيت ونيوروبيون في بعض التركيزات والمكونات البسيطة الموجودة في هذه الفيتامينات والتي تزيد بشكل واضح في فيتامين نيوروفيت عنها في فيتامين نيوروبيون.[2]



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى