التخطي إلى المحتوى

بسبب الظروف الراهنة للبلاد و بسبب الالتزام بالمكوث في المنزل وذلك لعدم تفشي الأوبئة  المنتشر المنتشر و هذه المشكلة التي أصابت العالم بأجمعه فحقا هذا الأوبئة المميتة أطاحت بحياة  بآلاف البشر في أنحاء العالم و الذي أدى بحياة آلاف البشر من كل الجنسيات و في كل الأعمار كبير و صغير دون استثناء فهذا الأمر أجبر جميع الدول بإقامة حظر التجوال و فرضه على جميع الشعوب و بالفعل كانت الشعوب في جميع أنحاء العالم على وعي كبير بالأمر و كما أنهم التزموا به  للحد من أنتشار المرض اللعين أصاب عدد كبير جدا من البشر.

 

فقد تعدى المليون شخص و منهم من تم التعافي منه و منهم من يعاني حتى الآن دون التأكد من الشفاء         و لا يوجد قدرة الدول على استيعاب أعداد المرضى في المستشفيات فكان أمر المكوث في المنزل هو افضل حل لعدم انتشار الفيروس و لغرض السيطرة علية من كسح الباقي من الشعوب و لكن الأمر استغرق وقت طويل في المنزل دون الخروج للشوارع و مما أدى إلى ملل الناس بسبب الروتين اليومي الذي يقضونه في المنازل.

 

و بسبب توقف جميع نشاطاتها اليومية و لكن بعض السكان في بعض الدول يحاولون الخروج من هذا الشعور بعزف بعض الالحان من الشرفات أو حتى الغناء الجماعي من الشرفات او الدعاء والتضرع إلى الله ليزيح هذا البلاء.و لكن الجديد في الأمر الذي حدث في اسكتلندا و شوارعها هو وجود أحد الأشخاص الذي يرتدي ملابس شخصية ديناصور ظريف جدا يتحرك بين الشوارع و يمزح مع الناس و هم في منازلهم و شرفاتهم فهو يرتدي ملابس لنوع يسمى ريكس وهو نوع من أنواع الديناصورات و يقوم ببعض حركات مثل الرقص و المزح معهم و قد انتشر هذا الامر في اكثر من دولة اخري غير اسكتلندا حول العالم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *