التخطي إلى المحتوى

وضح رئيس المجلس التصديري خالد أبو المكارم للصناعات الكيمياوية أنه يوجد تراجع هائل في صادرات السلع البلاستيكية وذلك نظرا للظروف الراهنة التي نعيشها على مستوى العالم حيث إن السلع المصدرة تركزت علي كلا من البولي ايثيلين وكذلك البولي بروبلين للدول الأوروبية التي أصبحت لا تستورد في التوقيت الحالي مشيرا إلي أن صادرات البلاستيك بلغ الإجمالي الخاص بها حوالي 1.8 مليار دولار وذلك لعام 2019

 

صرح خالد أبو المكارم في أحد تصريحاته أنه إلي أن تنتهي أزمة الظروف الراهنة عالميا تقوم صادرات الصناعات الكيماوية وكذلك صادرات البلاستيك بالبحث في الوقت الحالي عن أسواق بديلة للتصدير إليها بدلا من الدول الأوروبية وعلى وجه الخصوص السوق الأفريقي الذي عمل على فتح الخطوط التصديرية مما يؤدي إلي دعم السلع المصرية بالخارج وكذلك ارتفاع معدلات الإنتاج المحلي.

 

من المقرر أن شعبة البلاستيك تقوم بدراسة خطة مع كلا من وزارة الصناعة ووزارة البيئة عن وضع تصنيع البلاستيك وذلك بعد قرار إعطائها فرصة لمدة سنتين لمناقشة وضع خطة حديثة لمصانع أكياس البلاستيك وذلك بما يناسب القرارات التي وضعتها وزارة البيئة للحفاظ على البيئة والحفاظ على المصانع الخاصة بـ البلاستيك في مصرمن وقوع الضرر عليها وكذلك منع الضرر الذي قد ينتج من الأكياس التي لم تقبل التحلل.

 

أضاف خالد أبو المكارم أنه فرج عامررئيس لجنة الصناعة بالبرلمان منح القانون الجديد فرصة لمدة سنتين وذلك للعمل على دراسة الأوضاع بشكل جيد بين كلا من الحكومة والمصنعين موضحا أنه سيتم الإعلان عن الخطة عقب الإنتهاء من المفاوضات التي تحدث بين الحكومة والمصانع أوضح رئيس شعبة البلاستيك أنه يوجد في مصر ما يصل إلى 6980 مصنع بلاستيك بمختلف منتجاتها بينما يصل عدد المصانع الخاصة بصناعة أكياس البلاستيك 4140 من إجمالي عدد المصانع حيث أن مصانع إنتاج أكياس البلاستيك تم تسجيلها بشكل رسمي بإتحاد الصناعات المصرية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *