التخطي إلى المحتوى

قامت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط و التنمية الاقتصادية بعمل اجتماع يضم الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية وزيرة التضامن الاجتماعي السيدة نيفين القباج و المستشار إيهاب عبد العاطي ممثلها عن وزارة القوى العاملة حيث قاموا في الاجتماع بمناقشة ما يحدث و البحث في الأوضاع وكيفية سير العمل في ظل هذه الأزمة.

 

و قام بالحضور أيضا بعض المسؤولين من ضمنهم الدكتورة جيهان صالح مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية ، و استاذ اسامه الجوهري رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والمهندس محمد سامي سعد رئيس اتحاد مقاولي التشييد و البناء، و السيد احمد الوصيف رئيس اتحاد الغرف السياحية، و الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، والمستشار عبد الحميد بلال رئيس لجنة المقترحات والشكاوى بالمجلس القومي للأجور، و ابراهيم العربي رئيس اتحاد الغرف التجارية، و طارق توفيق وكيل اتحاد الصناعات المصرية.

بدأت المنورة هالة السعيد كلامها ب الخطورة التي أصابت العالم كله بعد تفشي الفيروسات و أن هذه الأزمة عالمية والأهم حاليا هو المحافظة على صحة المواطنين و هذا هو الهدف الأساسي من كل ما تقوم به الدولة من إجراءات و أوضحت بأن سير العمل في قطاعات الصناعة و المقاولات سوف تنجح به مصر من خلال برنامجها الإصلاح الاقتصادي و هذا ما تشهد علية معظم المنظمات الدولية والمؤسسات.

 

، وقامت وزيرة التخطيط و التنمية الاقتصادية بأنه سوف يقوموا بالتنسيق مع المجلس القومي للأجور و كل جهات الدولة لضمان تكاتف الجميع لتخطي هذه الأزمة بسلام، و أوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي بأن الوزارة توفر قواعد بيانات تساعد في رسم سياسات وفقا للتغيرات التي تمر بها الدولة، وأكد وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي بأنه يجب ترتيب الأولويات حول القطاعات المختلفة وأكد بأن صحة المواطن المصري هي من أولويات الدولة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *