التخطي إلى المحتوى

بعد أن قامت الوزارة بإغلاق المدارس  وتأجيل فترة الدراسة إلى أجل غير مسمى قرر وزير التربية والتعليم أن يوجد تقييم للطلاب صفوف النقل من الثالث الابتدائي الى الثاني الإعدادي بعد إعلانه إلغاء امتحانات نهاية العام لديهم مما أثار القلق فى نفوس أولياء الأمور بسبب طريقة التقييم الذي سيقوم بعرضها الوزير

الوزير وطريقة تقييم الطلاب

ولقد أعرب الوزير عن رغبته فى استفادة الطلاب من مواد الترم الثاني معلنا توفير كافة المواد لجميع المراحل فى المنصة الإلكترونية التي قام بإعدادها للطلاب والمعلمين بحيث يوجد تواصل دائم فيما بينهم للقيام بمتابعة الدراسة لمواد الترم الثاني حتى يتم الانتهاء منها

ولقد أعلن الوزير توفير هذه المنصة رغبة منه في استفادة الطلاب بمواد الترم  حتى لا ينتقلون إلى السنة القادمة ويملكون عجز فى المعرفة والمعلومات وذلك لكون كثير من المواد مترابطة فيما بينها ومكملة معرفيًا لبعضها وبالتالي لابد على الطالب أن يكون على دراية بهذه المواد واستكمال دراستها

ولقد قرر أن يكون تقييم الطالب عن طريق هذه المنصة بتقديم مشروع بحثي فى كل مادة هذا المشروع لم يعلن عن تفاصيله حتى الآن وأنه من المقرر استمرار تسليم هذا البحث منتصف مايو القادم ومن لم يستطع القيام بهذا البحث سوف يقوم بإعادة هذا الترم الدراسي قبل بداية العام القادم بشهرين حتى يستطيع مواصلة السنة القادمة بفهم واستيعاب

المشروع وإعلان تنفيذه من قبل اشخاص على الأنترنت

ولقد اعتبر الكثير من اولياء الامور ان هذا المشروع بمثابة معضلة للتلاميذ خاصة وإن كثيرًا منهم لا يملك انترنت ولا اى وسيلة للتواصل فيه ولقد أعربت النائبة المسؤولة عن التعليم فى البرلمان عن قلقها بسبب اعلان كثير من الأشخاص توفير هذه الأبحاث بأسعار كبيرة للطلاب.

وان هذا يعتبر نصب على المواطنين وذلك لكون المشروع لم يحدد من قبل الوزارة أساسا وأنها تحذر اولياء الأمور من الانسياق وراء هؤلاء الأشخاص المستغلين للظروف دون فهم أو وعى

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *