منوعات

متى يتوقف نمو الخليه ؟.. والعوامل التي تحدد نموها


ما هي أنواع الخلايا

  • الخلايا الجذعية: وهي متواجدة في الأجنة وداخل بعض الأنسجة في البالغين، مثل خلايا نخاع العظام.
  • خلايا العظام: وهي الخلايا الي تكون عظمًا جديدًا، الخلايا العظمية، وهي تحيط بالعظام وتساهم في التواصل مع الخلايا العظمية الأخرى.
  • خلايا دم: وتتكون من خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين في كل أنحاء الجسم ، وخلايا الدم البيضاء وهي تعتبر من جهاز المناعة، الصفائح الدموية والتي تساهم في تجلط الدم لوقف فقدان الدم في حالات الإصابة.
  • خلايا العضلات: وهي تسمى أيضًا الخلايا العضلية، والخلايا العضلية على شكل خلايا أنبوبية طويلة.
  • خلايا الحيوانات المنوية : تعتبر الحيوانات المنوية الأصغر في كل الخلايا البشرية.
  • خلايا البويضة: وهي الأكبر في الخلايا بشرية، وخلية البويضة هي أحادية العدد وعندما يتحد الحمض النووي في الحيوانات المنوية مع البويضة لتشكيل خلية ثنائية الصبغيات.
  • الخلايا الدهنية: تعرف الخلايا الدهنية أنها هي المكون الأساسي في الأنسجة الدهنية.
  • الخلايا العصبية: وهي تعتبر نظام الاتصال في الجسم.[5]

كيف تنمو الخلية

تحتاج بعض الخلايا في الجسم إلى توسع مساحة سطحها بشكل ضخم من أجل أن تؤدي وظائفها، هذا ينطبق بصورة خاصة على الخلايا العصبية، التي توسع مساحة السطح لغشاء الخلية بما يقرب من 20٪ كل يوم خلال تطورها، عند وصول مثلاً الخلايا العصبية إلى مرحلة النضوج تصل مساحة سطحها الغشائي 250000 ميكرومتر مربع.

كما تزداد مساحة السطح الشاملة لمجموعة الخلايا العصبية داخل المخ لحوالي 200 مرة، لتغطي في النهاية مثلاً مساحة تقارب 4 ملاعب كرة قدم، أوضحت دراسة نُشرت في مجلة Nature Cell Biology قد أوضحت تييري جالي مدير الأبحاث في Inserm وزملاؤه عن آلية حديثة تظهر في نمو غشاء الخلية، لقد أوضخوا فعلياً أن الحويصلات الإفرازية تعطي غشاءًا إلى غشاء الخلايا الموجودة، مما يجعل الخلايا تنمو.[2]

متى يتوقف نمو الخليه

قد تستغرق الخلايا المتنوعة فترات زمنية مختلفة لإستكمال دورة حياة نمو الخلية، قد تستغرق الخلية البشرية السليمة حوالي 24 ساعة حتى يقف نموها وتنقسم، لكن الخلايا سريعة النمو مثل التي تبطن جدار الأمعاء، يمكن أن تستكمل دورة النمو خلال من 9 إلى 10 ساعات حتى يقف نموها وتنقسم، ويختلف توقيت التوقف عن النمو والانقسام من خلية إلى أخرى حسب تكونها ومكانها.[1]

وقد أشارت بعض التجارب إلى أن الخلية تسيطر على حجمها من خلال المحفاظة على مستوى الضغط في هيكلها الداخلي، وتسعى أن تتحكم في حجمها بكل دقة، فكل خلية تحتاج إلى النمو لتتكاثر، ولكن إذا زاد حجمها بشكل مفرط، فإنه من المرجح أن تشكل ورم سرطاني خبيث، وقد سعى العلماء لمعرفة كيف تقوم الخلايا الفردية بهذا التوازن، لكن كانت الأدلة من هذا البحث الذي شرح أنه يوجد زوج من البروتينات يسمى YAP و TAZ يساهمان في تلك العملية.

وجد الباحثون أن نشاط البروتينات يصل لذروته فيما قبل انقسام الخلية إلى قسمين، ويبدو أنه متصل بأرتفاع الضغط على الطبقة الخارجية للخلية، يحدث هذا التزايد في الضغط عندما يزيد حجم الخلية، مما يجبر إطارها الداخلي للوصول للخارج، ويظهر أن YAPو TAZ ينقلا هذا الضغط المرتفع إلى نواة الخلية لإخبرها بتوقيت التوقف عن النمو والانقسام.[3]

العوامل التي تحدد نمو الخلية وأنقسامها

  • العناصر الغذائية

تساعد العناصر الغذائية الموجودة داخل الخلية على نمو وانقسام الخلية، بعض العناصر الغذائية تتمثل في الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تتمكن من تحييد بعض المواد الكيميائية داخل الجسم التي تؤدي لتحور الخلايا وانقسامها، تساهم العناصر الغذائية الصحية التي يتم توفرها من خلال تناول كل من تناول الفواكه والخضروات مما يضمن بقاء الخلايا صحية وبالتالي يتسبب في نمو وانقسام صحي للخلايا، اما في حالة الكائنات الحية الدقيقة، يتم امتصاص العناصر الغذائية من محيطها.

يقوم الكود الجيني بتنظيم كل من نمو وانقسام الخلايا، فمثلاً سواء كان الجنين ينمو داخل الرحم أو الطفل الذي تنمو عظامه أو المرأة الكبيرة التي بدأت عظامها في الشيخوخة، فإن معدل ضغط انقسام الخلايا يتم تنظيمه من خلال الشفرة الوراثية، وقد يكون الكود الجيني سبب عند بعض الأشخاص في انقسام خلايا أكثر من غيرهم، على سبيل المثال، الشخص الذي ينمو ليكون طوله سبعة أقدام هو لديه انقسام خلوي أكبر في مرحلة النمو أكثر عن الشخص الذي يقف نموه عند مثلاً طول خمسة أقدام.

  • المواد الكيميائية

يمكن أن يؤدي التعرض المستمر للمواد الكيميائية السامة كالمبيدات الحشرية وبعض المواد المنظفة الكيميائية في حدوث طفرة داخل الخلايا، وعند تحور الخلايا ثم يتم انسقامها، تكون النتائج هي خلايا متغيرة وغير سليمة، الخلايا المتحورة هي سبب في الإصاب بالأكراض، لحسن الحظ ، يتوفر علاجات لقتل الخلايا التي تلفت أو تحوّرت خلال عملية انقسام الخلايا.

التوتر العصبي يؤثر على نمو وانقسام الخلايا، فقد أوضحت الأبحاث أن مستويات التوتر المرتفعة يمكن أن تؤدي لتدمير خلايا جسم الإنسان، فإذا تعرضت هذه الخلايا للضرر وكانت لا تزال في مرحلة الانقسام الخلوي، فسوف تتلف الخلايا الجديدة أيضًا، وهذا يمكن أن يؤدي للسرطان وأمراض أخرى.[4]

مراحل دورة حياة الخلية

مراحل دورة الخلية تتم عندما تكمل الخلية عدة خطوات مهمة يجب أن تنمو في خلالها، فتقوم الخلية بنسخ مادتها الوراثية (DNA)، ومن ثم تنقسم إلى خليتين ابنتيتين، وتقوم  الخلايا بهذه المهام في شكل سلسلة من الخطوات المرتبة التي يمكن التنبؤ بها والتي تكون دورة حياة الخلية.

فتعد دورة حياة الخلية عبارة عن دورة طبيعية مستمرة، وهي ليست مسارًا خطيًا واحد، لكنها رحلة تسير فيها الخلية، ويمكن للخليتين الوليدين بداية نفس العملية مرة أخرىسوياً، وداخل كل خلية نواة وتتكون الخلايا ذات النواة، تنقسم مراحل دورة حياة الخلية إلى مرحلتين اساسيتانا هما:

  • مرحلة Gap 1 أو G1، حيث تبدأ الخلية في النمو من حيث الحجم، وتتأكد من أن كل شيء على ما يرام لتنقسم،
    ثم يأتي التوليف أو المرحلة باسم S، حيث تقوم الخلية بنسخ حمضها النووي.
  • مرحلة Gap 2 أو G2، يتم فيها التحقق من الخلايا أن كل الحمض النووي الخاص بالخلية قد تم نسخه بشكل سليم،
    الانقسام الخيطي أو الطور M، حيث تنقسم الخلية في النهاية إلى جرئين.

هل تتغير الخلايا مع تقدم العمر والمرض

  • تتغير العديد من خلايا الأعضاء سواء من في الحجم أو العدد خلال مراحل الحياة المختلفة، ومن ضمنها تغيرات الشيخوخة الفسيولوجية .
  • بعد انقطاع الدورة الشهرية، تقل خلايا رحم المرأة لحوالي ثلث حجم خلايا المرأة في فترة الخصوبة.
  • في تقدم السن مع الرجال البروستاتا يحدث بها تضخم نتيجة لزيادة عدد الخلايا مع تغير معدلات الهرمونات.
  • كما تتغير خلايا الغدة الزعترية التي تقوم بالاستجابة المناعية لدى الأطفال فهي تكون كبيرة عند الولادة ولكنها تختفي نهائياً في سن 16 مع قلة عدد الخلايا فيها.
  • يمكن أن تؤدي بعض الأمراض أو الظروف الصحية التي تحمل عبئًا إضافيًا على الانسجة والاعضاء مما يزيد حجم الخلايا.
  • الإنسان الذي يفقد إحدى الكليتين ينتهي به الأمر لوجود خلايا أكبر وعدد كبير منها داخل الكلية الأخرى للتعويض.
  • يرتفع حجم العديد من الخلايا بعد التعرض للأمراض لأن الخلايا تقوم بالإصلاح بعد الالتهاب والعدوى.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى