منوعات

كيف اعلم طفلي الحمام في عمر الثلاث سنوات



التدريب على استعمال المرحاض

قد يكون التدريب على استعمال المرحاض عند الأطفال هو عبارة عن عملية تعليمية يتم من خلالها تعليم الطفل إشارات جسمه من حيث حركة الأمعاء وغيرها، ومن خلال هذا التدريب يتم استخدام إما المرحاض أو كرسي الحمام كبداية. [1]

موعد بدء التدريب على استخدام المرحاض

يجب أن تبدأ عملية التدريب على استخدام المرحاض للطفل عندما يظهر عليه علامات محددة تؤكد أنه على استعداد لهذه الخطوة، وفي واقع الأمر لا يوجد عمر معين يجب البدء فيه، ويجب أن تكون على علم أن بدء استخدام المرحاض في سن صغير جدًا قد يكون من الأمور الشاقة لكل منكما حيث لا يكون الطفل مستعدًا للتحكم في عضلات المثانة قبل الفترة مابين 12 شهرًا إلى 18 شهرًا وهناك أطفال لا يستطيعون التحكم حتى سن 30 شهرًا. [1]

متى يكون الأطفال جاهزين لاستخدام المرحاض

الكثير من الآباء والأمهات يتساءلون كثيرًا عن موعد بدء استخدام المرحاض للطفل ولا يكونوا متأكدين حقًا ما إذا كان الطفل مستعدًا لهذه الخطوة أم لا، في الواقع هناك بعض المؤشرات التي تدل على استعداد الطفل ومنها:

  • مشي الطفل بشكل جيد وصولًا إلى كرسي الحمام.
  • يطلب دومًا تغيير الحفاض أو يقوم بإخبارك أن هناك حركة أمعاء في بطنه أو أن البول قادم.
  • عندما يُظهر عدم الراحة للحفاضات المبللة أو المتسخة التي يرتديها.
  • قد يتبع الطفل الوالدين إلى الحمام حتى يرى كيفية استخدام المرحاض.
  • يريد أن يفعل يذهب إلى كرسي الحمام لكي يأخذ مكافأة من والديه.
  • إذا كان لديه حفاضات جافة لمدة لا تقل عن ساعتين خلال النهار فهو مستعد. [1]
  • إذا استطاع الطفل أن يربط بين رغبته في التبول أو التبرز واستخدام كرسي الحمام فهو مستعد.
  • عندما يسحب الحفاضات أو السراويل أو الملابس الداخلية الخاصة بالتدريب فهو مستعد.

وتبدأ هذه العلامات في الظهور عادة ما بين عمر 18 إلى 24 شهرًا، ومن المعروف أن الذكور قد يأخذون وقت أطول من الأناث في التدريب على الحمام، ويجب التوقف عن التدريب إذا كنتي على سفر أو تنتقلي إلى منزل جديد أو عندما يمرض الطفل ويصاب بالإسهال. [2]

تحضير الطفل للتدريب على استخدام المرحاض

قبل بدأ تدريب الطفل على استخدام الحمام يجب أن تبدأ في تعليمه بعض الكلمات التي لها علاقة بالمرحاض ويمكن أيضًا وضع الحفاضات المبللة والمتسخة في كرسي الحمام أمام الطفل لكي يستوعب أن هذا الغرض من الكرسي، ويمكن البدء في تلبيس الطفل ملابس التدريب وتركه يشعر باحساس البلل.

وحاول قدر المستطاع جعل تدريب الطفل على استخدام المرحاض جزء لا يتجزأ من روتين الطفل اليومي، بالإضافة إلى ذلك قم بتشجيعه كثيرًا وخاصة إذا ظهرت عليه علامات تدل على أنه يريد الذهاب إلى الحمام، ومن الضروري ألا تجعل الطفل يجلس كثيرًا على كرسي الحمام أو المرحاض حتى لا يشعر بأن هذه العملية عقاب. [3]

كيف أعلم طفلي الحمام في عمر الثلاث سنوات

قبل كل شيء يجب أن يعلم كل أب وأم أنهم إن بدوا متوترين بشأن التدريب على استخدام الحمام، فهذا سوف يزيد من مقاومة الطفل، لذا يجب التحلي بالصبر لكي تحصلوا على نتائج جيدة، ولا تدفع الطفل ناحية الأمر بعنف بل قم بذلك بهدوء ودعم وهنا نقدم لك طرق لكي تعلم الطفل استخدام الحمام في عمر 3 سنوات:

  • يجب عمل جدول زمنيللتدريب على استخدام المرحاض، فالهدف منه أن يتم تدريب الطفل كل ساعة لكي ينجح الأمر.
  • سوف يكون من الجيد أن تكافئ نجاح الطفل في استخدام الحمام، ويجب تحفيزه دومًا على استخدام كرسي الحمام أو المرحاض
  • سيكون أمر جيد لو أن الطفل رأى كيف يتم الأمر، فيمكن اصطحابه إلى الحمام لكي يقوم باستيعاب الوضع.
  • لا تعاقبالطفل أبدًا، حيث أن هذا التدريب يقوم ببناء الثقة والشعور بالحب والترابط بين الطفل والطرف الأخر.
  • يجب اللجوء إلى المساعدة إن تطلب الأمر ذلك، ولا تستمع لتعليقات الاشخاص الذين حولك فيما يخص تدريب الطفل على الحمام.
  • من الضروري أن تتحلى بالصبر وفي النهاية سيترك الطفل الحفاضة بسهولة. [4]

مدى صعوبة التدريب الليلي

قد يستغرق التدريب الليلي وقت أطول لكي يقوم الطفل بالتعود عليه، وما بين 5 إلى 7 سنين يستطيع الطفل التحكم بنفسه والبقاء جاف طوال الليل، ولكن يجب أن تعلم أنه من الممكن أن يقوم بالتبول أثناء النوم لذا يجب أن تبقى هادئًا ولا تجعل الطفل يخجل من فعله هذا، وأجعل السراويل والملابس في متناول الأيدي حتى تغير للطفل أثناء الليل، ولا تيأس فقد يأخذ التدريب الليلي بعض الوقت ، كما أن التبول اللاإرادي في هذا السن شائعًا لذا يجب التحلي بالصبر. [5]

نصائح لتدريب الطفل على الذهاب إلى الحمام

هناك بعض النصائح الهامة التي يمكن من خلالها تعليم الطفل الذهاب إلى الحمام بكل سهولة ومنها:

  • يجب استخدم الكلمات مع الطفل للتعبير عن الحمام حتى تساعده على تحديد السلوكيات.
  • سيكون من الجيد لو تطلب من الطفل أن يخبرك عندما تتبلل أو تتسخ الحفاضات.
  • يمكن تعويد الطفل أن يجلس على كرسي الحمام في البداية حتى يعتاد عليه ويصبح جاهزًا.
  • خصص بعض الوقت يوميًا لكي تقوم بتدريب الطفل على الذهاب للحمام.
  • لا تجبر الطفل على الجلوس على الحمام أبدًا حتى لا يكره العملية برمتها.
  • أشرح للطفل كيفية الجلوس وما يجب عليه فعله.
  • سوف يكون من الجيد أن تضع روتين يومي فيما يخص استخدام الحمام، على سبيل المثال بعد تناول الطعام أو بعد شرب السوائل.
  • من الجيد أن يعتاد الطفل أن يجلس على المرحاض أو كرسي الحمام لمدة تصل من 15 إلى 30 دقيقة خاصة بعد تناول الطعام.
  • إذا رأيت علامات واضحة على الطفل كإخراج غازات أو ضم الساقين يجب عليه الذهاب للحمام على الفور.
  • في مرحلة التدريب يجب تجنب الملابس التي من الصعب خلعها بسهولة، حيث أنه في هذه المرحلة يصعب عليه الانتظار.
  • من الضروري تقديم المكافآت للطفل عندما ينجح في هذه المهمة حتى يحب الذهاب للحمام.
  • يجب التأكد من أن جميع المحيطين بك يتبعون نفس الروتين الخاص بك ويستخدمون نفس الكلمات لتسهيل العملية على الطفل.
  • في سياق ذلك يجب أن تعلم أن هناك العديد من الحوادث ممكن أن تقع لذا يجب عدم ضرب الطفل نهائيًا وعدم معاقبته بأي شكل من الأشكال بل يجب تقديم الكثير من الدعم للطفل حتى لا يشعر بخيبة أمل. [2]

وفي النهاية، قد يكون التدريب على استخدام الحمام في عمر الثلاث سنوات، مثل أي مهارات أخرى قد يكتسبها الطفل مثل المشي أو الكلام، وفي الواقع يعتبر استخدام المرحاض للطفل مهارة تنموية يتقنها مع الوقت وبسرعة، وسيفعل ذلك عندما يكون مستعدًا ويجب عدم الاستعجال، ولا تقارني طفلك بالآخرين حيث أن كل طفل مختلف عن الأخر. [6]



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى