اخبار

اختفاء سوريين راجعوا السفارة ببيروت.. والأخيرة تنفي اختطافهم


اتهم نشطاء
ومعارضون سوريون، سفارة النظام السوري في لبنان، باختطاف ناشطين إثر مراجعتهم السفارة
لاستلام وثائق رسمية، فيما نفت السفارة ذلك.

وقال نشطاء إن
أحمد زياد العيد، وإبراهيم ماجد الشمري، ومحمد عبد الإله الواحد، ومحمد سعيد
الواكد اختطفوا من أمام السفارة السورية في لبنان، بعد تلقيهم اتصالا لاستلام
جوازات سفر تخصهم.

وأشاروا إلى
أن جميع المختطفين هم من أبناء محافظة درعا، ويتزامن اختطافهم مع الحملة العسكرية
للنظام هناك.

 

 

 

بدورها نفت
السفارة في بيان لها الأنباء المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي، وقالت إنها
إشاعات مغرضة، وعارية عن الصحة.

وبحسب ما نشرت
وكالة الأنباء اللبنانية، قالت السفارة إن تعمل على خدمة السوريين وغير السوريين
لإنجاز معاملاتهم ووثائقهم، وتقدم لهم الخدمات اللازمة، وشكرت قوات الأمن اللبنانية
لما توفره من حماية للمراجعين.

 

 

 





Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى