اخبار

تسارع الإجلاء من أفغانستان.. وبريطانيا تنهي عملياتها خلال ساعات


قال مسؤول غربي إن الرحلات الجوية تقلع بانتظام (فرانس برس)

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الجمعة، أن القوات البريطانية بدأت المراحل الأخيرة من إجلاء العالقين في مطار كابول، في وقت تسارعت عملية إجلاء المدنيين بعد الهجوم المزدوج الذي وقع قرب المطار أمس الخميس.

وأكدت الوزارة البريطانية أنه “لن يتم استدعاء أي أشخاص آخرين إلى المطار لإجلائهم”.

وكانت بريطانيا أعلنت، الخميس، أنها أجلت ما يربو على 13 ألف شخص من أفغانستان، وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن حكومته ستواصل عملية الإجلاء في كابول بعد الهجوم قرب المطار.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن “الإجلاء العسكري للمواطنين الأفغان والبريطانيين أدى حتى الآن إلى إجلاء 13146 شخصا من كابول منذ بدء المهمة يوم الجمعة 13 أغسطس/آب”. وأضاف البيان أن العدد الإجمالي شمل موظفي السفارة والمواطنين البريطانيين والمؤهلين بموجب برنامج سياسة إعادة التوطين والمساعدة للأفغان وبعض مواطني الدول الشريكة.

وبعدما ترأس جونسون اجتماعاً طارئاً بشأن الوضع في أفغانستان، قال إن الجسر الجوي البريطاني سيستمر “حتى اللحظة الأخيرة”.

وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس، اليوم الجمعة، إن التهديد بشنّ مزيد من الهجمات حول مطار كابول سيزداد مع اقتراب القوات الغربية من مغادرة البلاد. وذكر أن التفجيرين اللذين وقعا أمس الخميس، وأسفرا عن مقتل 85 شخصاً بينهم 13 جندياً أميركياً لم يعجلا بمغادرة بريطانيا البلاد.

وقال لشبكة “سكاي نيوز”: “من الواضح أن التهديد سيزداد كلما اقترب موعد المغادرة… أثناء مغادرتنا، سترغب مجموعات معينة مثل داعش في الادعاء بأنها طردت الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة”.

في الموازاة، أكد مسؤول أمني غربي في مطار كابول لـ”رويترز”، اليوم الجمعة، أن عمليات إجلاء المدنيين من كابول تسارعت بعد هجومين قرب المطار. وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه إن الرحلات الجوية تقلع بانتظام.

في غضون ذلك، أعلن البيت الأبيض، الخميس، أنّ أكثر من مائة ألف شخص تمّ إجلاؤهم من مطار كابول منذ 14 أغسطس/آب، عشية استعادة حركة “طالبان” السلطة في أفغانستان. وقالت الرئاسة الأميركية في بيان إنّه “منذ 14 أغسطس، أجلت الولايات المتّحدة وساعدت في إجلاء حوالى 100 ألف شخص” من مطار كابول.

وصدر البيان، وفق “فرانس برس”، بعيد ساعات من الهجومين الانتحاريَّين اللذين وقعا عند إحدى بوابات مطار كابول، وأسفرا عن مقتل 13 جندياً أميركياً وعشرات المدنيين الأفغان، وتبنّاه تنظيم “داعش”. ووفقاً للبيت الأبيض، فقد “تمّ إجلاء حوالي 7500 شخص من كابول” يوم الخميس على مدار 12 ساعة.

وأوضحت الرئاسة الأميركية أنّ إجلاء هؤلاء الأشخاص تمّ على متن 14 رحلة جوية أميركية، نقلت ما يقرب من 5100 شخص، و39 رحلة جوية لدول حليفة للولايات المتحدة نقلت 2400 شخص.

(رويترز، فرانس برس)



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى