اخبار

المرصد السوري يؤكد تواجد قيادات داعش بصفوف فصائل تركيا

بعد أن تناقلت معلومات في الأسابيع الماضية عن وجود عناصر وقيادات من تنظيم داعش الإرهابي بصفوف الفصائل الموالية لأنقرة بشمال سوريا، قام المرصد السوري لحقوق الإنسان بالتأكيد على صحة هذا الأمر.

وأشار خلال تقرير قام بنشره، الأحد الماضي إلى أن عدد ممن كانوا يعرفوا بـ”أمراء وعناصر تابعون لتنظيم داعش الإرهابي اصبحوا متواجدون اليوم بصفوف فصائل مما يطلق على نفسه اسم “الجيش الوطني”، وهي عبارة عن ميليشيات موالية لدولة تركيا بمدينة رأس العين بريف الحسكة.

فيما قام نشطاء بتوثيق معلومات وأسماء أربعة من أمراء التنظيم وهم من جنسيات سورية ينتمون لمحافظتي حلب ودير الزور.

تحذيرات دولية من عودة التنظيم

وهذه التطورات جاءت بعد ان جددت الأمم المتحدة الشهر المنقضي تحذيرها من أنشطة إرهابية قد تعاود الظهور يقوم بها تنظيم داعش الإرهابي بمناطق داخل سوريا.

وبدورها، قامت وزارة الدفاع الفرنسية في الشهر الماضي بالتنبيه من أن تنظيم داعش عاد إلى الظهور في سوريا والعراق، مؤكدة أنه انهزم جغرافيا إلا أنه قادراً على التحرك.

الجدير بالذكر أن تنظيم داعش صعّد في الأشهر المنقضية من وتيرة هجماته على قوات النظام بوسط سوريا إلى أن تحولت منطقة البادية لمسرح اشتباكات.

خلايا نائمة

والجدير بالذكر أن حضور تنظيم داعش أصبح واضح جلياً بسوريا والعراق، لا سيما في الفترة الماضية بعد أن تصاعدت هجماته في العراق وسوريا موقع الكثير من الخسائر البشرية والمادية.

والفضل في ذلك طبقاً لمراقبين، يعود لخلايا نائمة كانت قد تركتها داعش بمناطق عديدة وواسعة من العراق وسوريا، تتحرك بين الوقت والآخر لكي تتذكر وجوده، ولم تنتهي الحملات الأمنية من نشاطها بشكل كامل.

والجدير ذكره ايضا أن تنظيم داعش لا يأتي من خلفه سوي الفساد والخراب والدمار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى