اخبار

إسرائيل تقوم بتكثيف القصف على قطاع غزة من اليوم

قامت إسرائيل بتكثيف غاراتها على بعض الأهداف بقطاع غزة، من فجر الخميس، منها شوارع في جباليا بشمال القطاع، فيما كشفت الفصائل الفلسطينية خلال بيان أنها قامت بتوجّيه ضربة صاروخية ثقيلة وكثيفة لمدن إسرائيلية منها تل أبيب.

قال بيان الفصائل الفلسطينية إن القصف الإسرائيلي قام ايضا باستهداف أسدود وعسقلان وسديروت.

فيما قال بيان تابع للجيش الإسرائيلي: “منذ الساعة السابعة مساءاً وحتى السابعة صباحا تم إطلاق حوالي 70 قذيفة صاروخية من قطاع غزة تجاه إسرائيل وسقطت منها 10 بداخل غزة فيما اعترضت القبة الحديدية 90% منها طبقاً لسياسة الاعتراض”، مضيفا انه منذ بداية هذه الحملة تم إطلاق عدد 4070 صاروخ من غزة تجاه إسرائيل حيث سقط 610 بداخل غزة، وبلغت نسبة نجاح القبة الحديدية في اعتراض عدد من الصواريخ بلغ نحو 90%”.

ذكرت القناة الثالثة عشرة الإسرائيلية بأن تل أبيب سوف تشدد قصفها على قطاع غزة في الساعات المقبلة، تمهيداً لإعلان إيقاف إطلاق النار بين الجانبين، مضيفه أن الجيش الإسرائيلي يستعدّ إلى قصف كافة الأهداف المتبقية، بما فيها الأنفاق والقوة البحرية والصواريخ الثقيلة، التي تتبع حركة حماس.

كما نقلت القناة عن مصادر مصريةٍ إلى أنه تم التوصل لمسوّدة اتفاق لايقاف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل، قد يتم الإعلان عنها خلال ساعات.

ومن قبلها، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بإصرار تل أبيب على مواصلة العمليات العسكرية لتحقيق هدفها ولاستعادة الهدوء، وجاءت هذه التصريحات بعد اجتماع قام بعقده أمس الأربعاء مع مجموعة من المسؤولين الأمنيين والعسكريين.

ومن بين الأحياء التي قامت اسرائيل باستهدافها طيلة الأيام الماضية، حي الرمال، الذي استهدفته إسرائيل بمئات الصواريخ، وخلفت منه دماراً كبيراً.

كما قامت الضربات الإسرائيلية بضرب شارع الرشيد الساحلي الذي يعج بالمطاعم والفنادق والاستراحات بعشرات الصواريخ، بجانب تدمير كورنيش المدينة والكثير من الاستراحات على طول شاطئ بحر غزة، التي تعتبر المتنفس الوحيد لأهالي المدينة بظل الحصار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى