منوعات

هل يحمل السائل المنوي أمراض خبيثة

كثير من الأسئلة التي تطرأ على ذهن الكثير من الأشخاص ويرغبون فى الحصول على إجابة لها لذلك من خلال موقعنا سنوضح الإجابة على سؤال هل السائل المنوي يحمل امراض خبيثة؟

فعلي الرغم من الفضائل الكثيرة للسائل المنوي وما يحمله من قدرات وهي “إعطاء الحياة”، فإنه ايضا يحمل بعض الأمراض التي تنقل جنسياً، مثل السيلان وفيروس مرض نقص المناعة المكتسبة، الكلاميديا، والزهري، التآليل التناسلية، وهي عبارة عن أمراض لا تنتقل فقط من خلال الجنس المهبلي بل من الممكن أن تنتقل من خلال الجنس الشرجي أو حتى الجنس الفموي وإن تساءلت: فهل الاستحمام عقب الممارسة يحميني من المرض أو العدوى؟ فالجواب هو بالطبع لا.

الوسيلة الوحيدة التي تتوفر للحماية هي امتناع الشخص عن ممارسة الجنس، ويتوجب الحذر بشكل دائم والالتزام باستعمال الحماية مثل الواقي الذكري الكوندوم بطريقة سليمة.

هل يوجد خطر عند ابتلاع السائل المنوي

من الممكن أن يكون ذات طعم لذيذ ومفيداً للصحة ولكن في حال إذا كان الطرف الآخر غير مصاب بعدوى منقولة جنسياً، فابتلاع السائل لا ضرر فيه فمكوناته الأساسية هي البروتين والفيتامينات وهو إذن مادة مغذية للمزيد عن الجنس الآمن.

أما عن سؤال إن كنت تريدين في التجربة فالأمر يعود لك ولتفضيلاتك الشخصية.

ومن الممكن للرجل أن يتحكم بمذاق السائل المنوي ويجعله بطعم أفضل لأنه قد يكون حامض او حلواً بالاعتمادات على ما يتناوله من غذاء، وما إن كان يتعاطى الكحول أو التدخين.

لذلك للحفاظ على هذا السائل المنوي في أفضل مذاقتاه فعلي الرجل أن يقوم باتباع نظام صحي متوازن من الخضراوات والفواكه والنشويات ومن الافضل تجنب التدخين والكحول ففي بعض الدراسات العلمية تنصح بتناول الأناناس ليساعد على جعل حلو المذاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى