التخطي إلى المحتوى

قام الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الرئيس الفنزويلي بالإعلان عن  أنه يخطط لزيارة رسمية قادمة إلى إيران قريبا في خلال الفترة المقبلة وذلك لإبرام مجموعة من الوثائق ومن ضمنها بعض الاتفاقيات الخاصة بمجال الطاقة والمجال العسكري.وقد وقام مادورو بالنشر على حسابه على تطبيق  تويتر أنه سوف يتوجه قريبا في العاجل إلى دولة إيران لعقد مجموعة من الإتفاقيات الخاصة بالعديد من المجالات وذلك سيقوم به في القريب العاجل عندما تسمح الظروف بذلك وعندما تنتهي الازمة العالمية الحالية.

وأيضا من ضمن الاسباب التي تدفعه إلى التوجه إلى إيران هي المشاركة في اللجنة الحكومية الفنزويلية لضرورة توقيع العديد من العقود حول التعاون في مجالات الطاقة والمال والعسكرية والزراعية والتكنولوجية والعلمية، وكذلك في مجال الرعاية الصحية أيضا  وقد قام الخبير الإيراني في القضايا الدولية والجيوسياسية بهرام أمير أحمديان بالتأكيد على ان  فنزويلا قد استطاعت أن تقوم بعقد الإتفاقيات والمبادلات التجارية مع إيران وذلك على الرغم من العقوبات الأمريكية حيث أن الولايات المتحدة الأمريكية تسيطر على جميع المعاملات البنكية التي من الممكن ان تدار بينهم ولكنها قد استطاعت ان تجد حلولا اخرى وهي أن يقوموا بالدفع النقدي او التحويلات المالية باي طريقة تستطيع غير الطرق البنكية .

ومن الجدير بالذكر أنه هناك كانت العديد من المواقع التي  تهتم برصد حركة الشحن البحري قد قامت بالكشف عن أن قافلة من خمس ناقلات إيرانية قد قامت بإفراغ حمولتها في سواحل فنزويلا، وهي محملة بنحو مائتان وعشرون إلى نحو مائتان وأربعون  مليون لتر من البنزين وقد قام المتحدث بإسم وزارة الخارجية الإيرانية قد أكدت انه على الرغم من كل التحديات التي تواجه علاقة إيران بفنزويلا إال أن دولته على إستعداد تام بأن يقومو بإمداد فنزويلا بالمزيد إذا ما قد طلبت ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *