اخبار

انتقام وزارة الخارجية من الإذاعة الوطنية

قامت الوزارة الأمريكية باستبعاد ميشيل كيلو مراسلة الإذاعة الوطنية العامة بأمريكا وذلك باستبعادها من الذين يكونون مرافقي الوزير مع باقي الطاقم الصحفي في رحلته القادمة الى روسيا البيضاء و اوزبكستان وأوكرانيا والمملكة العربية المتحدة و كان ذلك القرار بسبب غضب الوزير مايك بومبيو من أسئلتها حول أوكرانيا عندما كان يقوم بعمل حوار مع زميلتها ماري لويس كيلي قالت كيلي عندما شرحت ما حدث فرد بومبيو قائلا انه لم يتوقع ان يكون الحوار إلا عن إيران و

 

أكملت كيلي حديثها قائلة إنها تسال عن الموضوعين وليس عن موضوع واحد و المساعدين المتواجدين معي يكون لديهم معرفة جيدة بذلك من قبل و قالت أيضا بأن الوزير مايك بومبيو بعد انتهاء المقابلة

قام بتوجيه بعض العبارات غير اللائقة لها وقال ايضا انها لم تقوم بإحترام القوانين و قال بانها كاذبة وقالت كيلي بأن الوزير مايك بومبيو طلب مني ان اقوم بتحديد مكان أوكرانيا على الخريطة

 

وانه لم يكن بتصديق كلامها الذي قالته وانه يقوم بالتشكيك في كلامها عندما طلب منها تقوم بتحديد مكان أوكرانيا على الخريطة قام أحد مساعدي الوزير وأحضروا الخريطة وقالت انا الذي اكون حاصلة علي الماجستير في الدراسات الأوروبية وقالت أننا أشرت إلي أوكرانيا بينما قال الوزير مايك بومبيو وقال أنها أشارت إلى بنجلاديش التي تكون بعيدة بآلاف الأميال

 

احتجاج جمعية مراسلي وزارة الخارجية على استبعاد ميشيل كيلو :

قامت جمعية الخاصة بمراسلة وزارة الخارجية بشأن قرار الخاص بشأن استبعاد المراسلة ميشيل كيلمر وقالت شون تاندون إن استبعاد المراسلة كل من جاء بعد أيام قليلة بعدما قام بانتقادها في حوار زميلتها فقالت إن ذلك يجعلنا نستنتج من ذلك الأمر بأن وزارة الخارجية العامة تقوم بالانتقام من الإذاعة الوطنية العامة بسبب ذلك

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق