تكنولوجيا

ماسك يتراجع عن عبارة التوثيق الجديدة بعد يوم واحد فقط


قال إيلون ماسك اليوم الأربعاء بتغريدة له: إنه ألغى عبارة التصنيف، “رسمي” Official، التي ظهرت أسفل الاسم لبعض من حسابات تويتر الرفيعة المستوى لمدة وجيزة اليوم.

وقال المالك الجديد لشركة تويتر في تغريدته: “يرجى ملاحظة أن تويتر ستفعل الكثير من الأشياء الغبية خلال الأشهر المقبلة. سنُبقي على ما يصلح ونغير ما لا يصلح”.

وتراجع ماسك عن عبارة “رسمي” بعد يوم واحد فقط من إعلان المديرة التنفيذية للمنتجات في شركة التواصل الاجتماعي عن ذلك، مما أدى إلى ارتباك بشأن الفَرْق بين عبارة “رسمي”، وعلامة التوثيق الزرقاء الحالية على تويتر، التي تشير إلى الحسابات التي تُحقِّق من أنها رسمية.

وكانت المدير التنفيذية، أستير كروفورد، قد أكدت أمس أن خدمة الاشتراك، تويتر بلو Twitter Blue، بصيغتها الجديدة، التي سيُسمح للمشتركين فيها بالحصول على علامات التوثيق الزرقاء على حساباتهم، لن تتحقق فعليًا من هويات المستخدمين.

وكان من المرجح أن يثير عدم إثبات الهوية مخاوف بشأن إمكانية انتحال الأشخاص هويات شخصيات عامة. وبالفعل، تسببت هذه المخاوف في تأجيل تويتر لإطلاق الإصدار الجديد من Twitter Blue إلى ما بعد الانتخابات النصفية الأمريكية التي جرت أمس الثلاثاء.

وتأتي الأنباء الجديدة بعد أن أفاد تقرير جديد نشره موقع Platformer بأن إيلون ماسك بحث إمكانية جعل كامل منصة التواصل الاجتماعي مدفوعة.

وقال Platformer: إنه من غير الواضح مدى جدية الخطة، وأضاف: إنّ هذه الخطوة، إن نُفِّذت، “فلا يبدو أنها وشيكة الحدوث”. ولكنها في الوقت ذاته تُظهر أن ماسك، الذي يُعد أغنى رجل في العالم حاليًا، يبحث في كل الوسائل الممكنة لكسب إيرادات جديدة للمنصة التي اشتراها بمبلغ هائل قدره 44 مليار دولار أمريكي.

ويناقش ماسك ومستشاروه أيضًا طرقًا مختلفة لكسب المال من تويتر. فبالإضافة إلى علامة التوثيق الزرقاء، تحدثوا عن إمكانية فرض رسوم على الرسائل الخاصة التي يمكن للمستخدمين إرسالها إلى المستخدمين البارزين، وفرض رسوم على مشاهدة بعض مقاطع الفيديو. كما ناقشوا إمكانية إحياء تطبيق الفيديو القصير، فاين Vine.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى