اخبار

لائحة اتهام ضد ابن عم الشهيد عدي التميمي


قدمت النيابة العامة الإسرائيلية اليوم، الإثنين، لائحة اتهام ضد الشاب مروان التميمي (21 عاما)، وهو ابن عم الشهيد عُدي التميمي، منفذ عملية إطلاق النار في مخيم شعفاط شمالي القدس المحتلة، وادعت فيها أنه خطط للمشاركة في تنفيذ العملية.

وتنسب النيابة إلى مروان التميمي أنه اشترى سوية مع ابن عمه عدي السلاح الذي استخدم في تنفيذ العملية، التي أسفرت عن مقتل مجندة في قوات الاحتلال، وأنه تواجد مع الشهيد في السيارة نفسها أثناء تنفيذ العملية.

وبحسب لائحة الاتهام، فإن مروان التميمي خطط مع عدي لتنفيذ عملية أخرى لم تخرج إلى حيز التنفيذ.

وتابعت لائحة الاتهام أن مروان وعدي اشتريا معا، الشهر الماضي، مسدسا ومخازن رصاص، وأنهما خططا لاستخدامها في عملية إطلاق نار “ضد يهود”. وتوجها، في 8 تشرين الأول/أكتوبر الفائت، نحو الحاجز قرب مخيم شعفاط، سوية مع شخصين آخرين.

وأضافت لائحة الاتهام أنه عندما وصلت السيارة إلى الحاجز، خرج عدي منها واستلّ المسدس وبدأ يطلق النار من مسافة قصيرة باتجاه الجنود والحراس في المكان، ونتيجة لذلك قُتلت المجندة وأصيب حارس بجروح خطيرة. ويذكر أن عدي استشهد بعد عملية مخيم شعفاط بعشرة أيام، وخلال اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال قرب مستوطنة “معاليه أدوميم”.

ونسبت لائحة الاتهام لمروان التميمي مخالفات تنفيذ “عمل إرهابي” والتآمر على ارتكاب “جريمة قتل في ظروف خطيرة”، والقيام “بنشاط أو صفقة بسلاح بهدف إرهابي” ومخالفات أسلحة.

وطالبت النيابة أن تأمر المحكمة باستمرار اعتقال مروان حتى نهاية الإجراءات القضائية ضده.

وكانت النيابة الإسرائيلية قد قدمت، الأسبوع الماضي، لائحتي اتهام ضد مقدسيين اثنين مشتبهين ببيع مسدس لعدي التميمي.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى