التخطي إلى المحتوى

قد صرح مصدر أن المؤسسة الروسية  روس كوسموس تقوم بعملية تخطيط إطلاق مركبة   شحن فضائية في يوم 23  من شهر يوليو القادم وهي من نوع بروغريس إم إس 15 فهذه المركبة تعتمد في إطلاقها على صاروخ  Soyuz-2.1a  وهم سوف ينطلقون من مطار  الفضائي بكازاخستان مطار بايكونور  وأن روسيا سوف تقوم بإطلاق مركبتين خلال هذا العام نحو محطة الدولية الفضائية.

وقد ذكر  Rt الموقع الروسي الرسمي إنه في يوم 14 من شهر أكتوبر سوف تقوم روسيا بإطلاق مركبة فضائية وهي سويوز إم إس 17 المأهولة  من خلال صاروخ Soyuz-2.1a وهى تحمل 3 أشخاص من رواد الفضاء وهم أمريكي وروسيا وقد أعلنت وكالة ناسا وأيضا روس كوسموس أنهم قاموا باتفاق على عقد بقيمة 90 مليون دولار وأن تقوم روس كوسموس بنقل رائد فضاء إلى محطة الدولية الفضائية على مركبة سويوز إم إس وأيضا قام المكتب الصحفي للمطار الفضائي الروسي جوكوفسكي بأن رواد الفضاء قد ذهبوا إلى الولايات المتحدة وأنهم التشكيل الأساسي والاحتياطي  للرواد الذين سيذهبون إلى الفضاء في شهر أكتوبر  القادم وهم بيوتور دوبروف و سيرجى سفير تشيكوف و أيضا سيرجي  ريجيكوف و أوليج نوفيتسكي  وقد تم توقف تصنيع صاروخ سويوز الروسية .

وهو قد استخدام في نقل رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية  وحالياً من أكثر الشركات التي تعتبر المنتج الرئيسي للمركبات المأهولة هي آر كي كي إنرجيا وبدأ  الاقتصاد الروسي يتحسن ويتعافى بشكل ملحوظ من عام  2000 و هذا التحسن انعكس بطريقة إيجابيه على صناعة الفضاء الروسي وقد تم وضع إستراتيجية لتطوير نظام الفضاء وسمية بخطة الفضاء الفيدرالي لعام 2006 إلى 2015 وكانت تضم الخطة إكمال محطة الفضاء الدولي وإنتاج سفينة فضاء مأهولة و إكمال مجموعة الأقمار وهو إقمار غلوناس و أيضا تطوير الصواريخ الجديدة  وبعد فشل  إطلاق الصواريخ و في عام  2016 بدء تطبيق خطة إعادة التنظيم الواسعة وأيضا تم تشكيل شركة الفضاء المتحدة وهي عبارة عن شركة مساهمة من الحكومة الروسية وهي تعمل على توحيد قطاع الفضاء الخارجي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *