تكنولوجيا

قبل عرضه.. صناع “الغرفة 207” يحكون لأراجيك عن المسلسل


وسط أجواء خريفية يملؤها صخب الاحتفالات بأعياد الهالويين لهذا العام، أعدت “شاهد” عرضًا استئنائيًا حصريًا للحلقة الأولى من مسلسل “الغرفة 207”، قبل انطلاق عرضه رسميًا على المنصة الرقمية السعودية في 31 أكتوبر الجاري.



بوستر مسلسل الغرفة 207

حرص نجوم مسلسل الرعب والتشويق المأخوذ عن مؤلفات الأديب الراحل الكبير أحمد خالد توفيق، على حضور العرض الخاص بصالات دور عرض سينما إحدى المراكز التجارية الشهيرة في الشيخ زايد بالعاصمة المصرية القاهرة؛ وهم: محمد فراج، ريهام عبد الغفور، مراد مكرم، يوسف عثمان، كامل الباشا، وناردين فرج، إلى جانب نخبة أخرى من الفنانين والسيناريست تامر إبراهيم، والمخرج محمد بكير.

أراجيك” تستعرض إليكم تفاصيل المسلسل ذي الإنتاج الضخم وكواليسه من حكايات الأبطال حصريًا قبل انطلاق عرضه على المنصة الرقمية؛ إذ ينتظره عشاق الدراما بالوطن العربي منذ الإعلان عن انطلاق تصويره العام الماضي.

تكشف الحلقة الأولى من “الغرفة 207” عن وجود لغز خفي داخل غرفة تحمل نفس الرقم بفندق “لونا” الذي يتواجد خلال حقبة زمنية قديمة بستينيات القرن الماضي؛ إذ يصاحب المشاهدين البطل “جمال” وهو يستقبل عمله كموظف استقبال بالفندق، وتتوالى الصراعات والمصائب على نزلاء الفندق وينخرط في البحث عن حقيقة هذا الكابوس لمساعدة الضيوف وإنقاذ حياة أخرين.


لقطة لمحمد فراج من مسلسل الغرفة 207


لقطة لمحمد فراج من مسلسل الغرفة 207

يصف محمد فراج: “فخور بتقديم شخصية درامية “جمال الصواف” التي ظهرت في مؤلفات الروائي الكبير أحمد خالد توفيق من قبل تجسيدها على الشاشة والتي لا تزال تتربع في قوائم الأكثر قراءة لدى عشاق الكتب”، معربًا عن سعادته لكونها الشخصية الرئيسية في مسلسل “الغرفة 207” التي تبدأ من عندها الأحداث وتمثل مفتاحًا رئيسيًا في هذا اللغز.

يضيف النجم المصري ضمن تصريحاته الصحفية، أنه هناك طاقم ثابت للفندق وهم شخصيات متواجدة في كل حلقة لـ”الغرفة 207″، بالإضافة إلى عدد من ضيوف شرف الحلقات يجسدها فنانين مشاركين؛ وهم النزلاء المتغيّرون الذين يقيمون في هذه الغرفة الغريبة، ولكل منهم حادثة وقصة تتطوّر معالمها نتيجةً للسر الذي تحمله بين جدرانها، وهو ما يؤثر على سير الأحداث كلها في إطار تشويقي من الإثارة والأكشن والرعب.


مسلسل الغرفة 207


مسلسل الغرفة 207

وتقول ضمن حديثها الصحفي: “هناك سر خطير سيكتشفه المشاهدين في شخصية “شيرين” التي أجسدها ضمن حلقات “الغرفة 207″؛ فهي محيرة وتظهر بشخصيتين طوال الأحداث؛ أولهما يغلب عليها الواقعية في السلوك والمظهر، لكن الثانية ستفاجئ الجمهور على كافة المستويات”، مختتمة واصفة: “شيرين حاملة الأسرار المصدر الرئيسي للرعب ومتشوقة أعرف اَراء المشاهدين”.

أمًا النجمة المصرية ريهام عبد الغفور فأعربت عن سعادتها بهذا الدور الفني لاختلافه بدرجة كبيرة عما قدمته خلال مشوارها الفني سواء السينمائي أو الدرامي؛ إذ يتوغل “الغرفة 207” بعوالم الماورائيات والتي تمثل إحدى أهم وأبرز سمات مؤلفات الأديب الكبير أحمد خالد توفيق الجاذبة لشريحة كبيرة من قرائه بالوطن العربي، باستخدام المؤثرات البصرية و ديكور خاص أنتجته “استوديوهات إم بي سي MBC”.


من مشاهد مسلسل الغرفة 207


من مشاهد مسلسل الغرفة 207

يأتي المسار الدرامي كأحد أهم التحديات الفنية والعوامل الجاذبة لهذا المسلسل على وجه الخصوص، بحسب وصف أحد أبطاله، الفنان كامل الباشا، الذي يجسد شخصية محورية ضمن الأحداث كمدير حسابات الفندق، ويقول: “مسلسل المغامرات “الغرفة 207″ يدور في عوالم غريبة عن المعتاد مشاهدتها في الدراما العربية”.

يصف الفنان الفلسطيني ضمن تصريحاته الصحفية: “تختلف كل قصة عن الأخرى ضمن الأحداث، إذ تتعرض الشخصيات إلى المواقف المرعبة والمخيفة التي تزيح الستار عن مكنوناتها. هناك ثمة خط درامي مشوق يربط هذه الخطوط الدرامية ببعضها داخل الفندق. ذلك يدعنا نقول هناك مساران للمسلسل، يبدأ الأول وينتهي بالحلقة ذاتها، فيما يمتد الآخر بين الشخصيات الرئيسية”.


من مشاهد الغرفة 207


من مشاهد الغرفة 207



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى