تكنولوجيا

علماء الفلك في وكالة ناسا يلتقطون صورة الشمس وهي “تبتسم”!


رصد علماء الفلك في وكالة ناسا الشمس وهي تشرق بابتسامة مبهجة و”مشرقة”، في مشهد مشمس مقدر له أن يرسم ابتسامة على قرصنا الأصفر.

كما شاركته على حساب Sun Twitter التابع لناسا، تكشف هذه الصورة المذهلة أن الشمس تبدو مشعة بشكل إيجابي بأكثر من طريقة.

بالطبع، “الابتسامة” التي نراها هنا ليست في الواقع ابتسامة حقيقية. ما ننظر إليه هو الثقوب الإكليلية (البقع الداكنة)، حيث تتدفق رشقات نارية سريعة من الرياح الشمسية إلى الفضاء، كما توضح وكالة ناسا.

يحدث ذلك تمامًا – وسط كل التقلبات الشمسية المجنونة التي تميل الشمس إلى إظهارها – فاثنان من هذه الثقوب الإكليلية نوعًا ما يبدوان وكأنهما عيون متلألئة، في حين يشبه الثالث ابتسامة ثغر.

ما يحدث حقًا هنا هو ظاهرة “باريدوليا” (pareidolia)، حيث نتخيل رؤية أشياء مثل الوجوه في أنماط عشوائية. فهي خدعة من العقل، المميز في هذه المرة أنّه يلعبها علينا على نطاق هائل بحجم الشمس.

كما لاحظ بعض مستخدمي تويتر المهتمين، أن مظهر الشمس هنا لا يبدو فقط كوجه مبتسم، إذ تحمل النسب الخاصة لتلك الابتسامة المبتهجة تشابهًا مذهلاً مع تكوين الوجه لشرير أسطوري معين من رجل “Ghostbusters: Stay Puft marshmallow”.


ولكن حتى لو كان هذا مجرد صدفة عشوائية لا معنى لها في الفيزياء الشمسية الغامضة، فهذا لا يعني أنه لا ينبغي لنا أن نضحك منه.

لذا استمتع! وحاول دائمًا البحث عن الإيجابيات في الحياة أينما تستطيع.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى