اخبار

رويترز: اتصالات بين القاهرة وغزة بشأن حقل الغاز قبالة شواطئ غزة


 



المتقدمون

رويترز: اتصالات بين القاهرة وحماس بشأن حقل الغاز قبالة غزة

 
كشفت وكالة “رويترز” للأنباء، صباح اليوم الأربعاء 26 أكتوبر 2022، عن اتصالات بين جمهورية مصر العربية وحركة حماس بشأن تطوير حقل الغاز قبالة سواحل قطاع غزة.


ونقلت “رويترز” عن مسؤول فلسطيني مطلع، قوله إن “القاهرة على اتصال مع مسؤولين من حركة حماس، التي تدير قطاع غزة، بشأن حقل الغاز.


وأضاف، أنه “تم التوصل إلى اتفاق بشأن “الشروط الأساسية” لكن ستكون هناك حاجة لمزيد من المحادثات حول الجوانب الفنية وموافقات نهائية من السلطة الفلسطينية”.


بدوره قال وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، أمس الثلاثاء، في تصريحات لـ”رويترز”، إنه تم التوصل إلى “اتفاق إطاري” لتطوير حقل الغاز الطبيعي البحري قبالة سواحل قطاع غزة المحاصر، مش
يرا إلى أن المحادثات جارية للتوصل إلى اتفاق نهائي.

وأضاف أن “هذا إطار عام لغاية الآن. لم تنته التفاصيل المتعلقة به بعد”، موضحاً “كنا قد بدأنا فيه من سنتين مع إسرائيل”.


وأضاف الوزير الملا أنه “سيتم الإعلان عن الخطة التنفيذية في الوقت المناسب”.


وكانت هيئة البث الإسرائيلية قد ذكرت الأسبوع الماضي، أن “مصر وإسرائيل والسلطة الفلسطينية اتفقت على تطوير حقل الغاز الطبيعي على شواطئ قطاع غزة”.


ويقع الحقل على بعد 36 كيلومترا غرب غزة في مياه المتوسط، وطوّرته عام 2000 شركة الغاز البريطانية “بريتيش غاز” التي خرجت منه لمصلحة شركة “رويال داتش شل” التي غادرت أيضا في 2018.


وتشير التقديرات إلى أن حقل غزة البحري يحتوي على أكثر من تريليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي، أي 32 مليار متر مكعب، بما يعادل طاقة إنتاجية قدرها 1.5 مليار متر مكعب سنويا لمدة 20 سنة.


ندعوك للانضمام لقناتنا على التيليجرام من هنا لتصلك أحدث الأخبار العاجلة.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى