اخبار

هذه حقيقة زواج لاجئ سوري من ابنة حاكم أونتاريو الكندية


تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا قالوا إنها للاجئ سوري في كندا، تزوج من ابنة حاكم مقاطعة أونتاريو شمال شرق البلاد.

وزعم نشطاء أن الشاب ينحدر من مدينة حمص السورية، وأنه قدم إلى كندا منذ فترة كلاجئ قبل أن يتعرف على بنة حاكم مقاطعة أونتاريو ويتزوج منها.

وجاء في أحد التعليقات المرافقة للصور أن “لاجئ سوري في كندا ينحدر من مدينة حمص يخطف قلب ابنة حاكم و رئيس حكومة ولاية أونتاريو الكندية دوغ فورد”.

 

وحظي المنشور بعشرات المشاركات وآلاف التعليقات في صفحات سورية عدة على مواقع التواصل الاجتماعي.

في المقابل، نفت وكالة الأنباء الفرنسية الرواية، مؤكدة أن الشاب عربي بالفعل لكنه ليس من سوريا، فيما أضافت منصة “فيسبوك” وصف “أخبار كاذبة” إلى المنشور.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، فإن الرجل في الحقيقة هو ضابط شرطة يحمل الجنسيتين العراقيّة والكنديّة، واسمه محمد هادي كمونة، يعمل ضابط شرطة.

وأشارت إلى أن الشاب ذا الأصول العراقية تزوّج بالفعل من ابنة حاكم أونتاريو كايلا فورد التي نشرت صور الزفاف الشهر الماضي في حسابها على موقع “إنستغرام”.

 

 

Une publication partagée par Kayla Ford (@kaylafordwellness)

 

ووالد كايلا دوغ فورد هو سياسي يميني وقائد حزب المحافظين، وقد أعاد زواج ابنته من مهاجر التذكير بأحد تصريحاته التي توجه خلالها إلى المهاجرين بالقول: “إذا كنتم تعتقدون أنكم ستأتون لتحصيل الإعانات من دون أن تعملوا.. ففتشوا عن مكان آخر”.

 

اقرأ أيضا: وزير لبناني: لن نرضخ لحملات وقف إعادة اللاجئين السوريين

وتعليقا على ذلك، قال زوج ابنته محمد كمونة لقناة “بي بي سي”، إن “سياسة فورد معتدلة وتصب في مصلحة المهاجرين والبلد فهو يريد أناسا يعملون ويفيدون البلد ويستفيدون منها”.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى