اخبار

أولي: إصابة مقاومين في اشتباك مسلح قرب جنين


اندلعت اشتباكات مسلحة، فجر يوم الأربعاء، بين مقاومين فلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي على حاجز الجلمة شمال شرق مدينة جنين.

وبحسب مصادر محلية، فإنَّ مجموعة من المقاومين اقتحموا حاجز الجلمة، واشتبكوا مع جنود الاحتلال، ما أدى لإصابة عدد من الجنود بجراحٍ مختلفة.

وشوهدت حركة نشطة للإسعافات الإسرائيلية بعد وقت قليل من عملية إطلاق النار، فيما تم إطلاق قنابل مضيئة في محيط حاجز الجلمة، بعد ورود أنباء عن إطلاق نار في المكان.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال: “رصدت مراقبات الجيش اثنين من المسلحين في منطقة التماس بالقرب من حاجز الجلمة، فقامت قوات الجيش التي هرعت إلى المكان بمحاصرتهما وبدأت إجراءات في محاولة لاعتقالهما.

وأضاف ” فبادر المسلحين بفتح النار، وردت القوات وقاموا بتحييدهما، مزيد من التفاصيل لاحقا.

من جانبه ذكر الصحفي الإسرائيلي في صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، يوآف زيتون: “أن الحادثة قرب الجلمة شمال جنين، هي رصد الجيش الإسرائيلي شخصيات مشبوهة عند خط التماس بالقرب من الحاجز”.

وأضاف: “تم استنفار قوة من الناحال إلى الموقع وحاصرت المشتبه بهم الذين فتحوا النار على الجنود، وفي تبادل لإطلاق النار، تم تحييد مسلحين على الأقل أصيبا بجروح خطيرة”.

وفي سياق متصل قال موقع “حدشوت بتاخون سدي” العبري: “إنَّه بناءً على طلب الجهات الأمنية، تم فرض حظر نشر مؤقت على تفاصيل الحدث عند حاجز الجلمة، باستثناء تحييد فلسطينيين اثنين”.

وأعلنت كتائب شهداء الأقصى، الجناح العسكري لحركة فتح، عن استهداف مركبة تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي قرب حاجز الجلمة شمالي جنين، تزامناً مع عملية الاشتباك.

يتبع…





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى