تكنولوجيا

بُني قبل مليون سنة بطول 30 كم… صورٌ فضائية لجسر آدم تثير التساؤلات عمّن بناه ولماذا!


حظيت صور التقطتها وكالة ناسا الفضائية، لجسر آدم الذي يربط الهند مع سريلانكا، تساؤلات على مستوى عالمي حول تاريخ هذا الجسر، وهل تم بناؤه من قبل البشر أم أنه من صنع الطبيعة، وما هي أسباب وجوده.

ويبلغ طول الجسر المغمور بالمياه نحو 30 كم، ويعرف باسم جسر راما، أو راما سيتو، كذلك بجسر آدم، ويمتد من جزيرة باميان الهندية وحتى جزيرة مانار السيرلانكية.

ووفقًا للتقديرات الأولية، فإن خبراء يعتقدون أن الجسر بني قبل أكثر من مليون عام، وكان من الممكن أن يعبر سيرًا حتى عام 1480 حيث أدى إعصار ضخم لغمره بالمياه.

خبراء المسح الجيولوجي في الهند، يرون أن الجسر الذي يبلغ عمره 1.7 مليون عام يؤكد أن البشر موجودون على الأرض منذ ملايين السنين وليس قبل 200 ألف عام فقط، مرجحين فرضية أن الجسر صنع على يد البشر.

جسر آدم لطالما كان بيئة خصبة للعديد من الأساطير الهندية، حيث وفقًا للطقوس الهندوسية، فإن الجسر تم بنائه من قبل الإله الهندوسي راما، ومن هنا أتت تسميته بجسر راما.

وتقول الأسطورة الهندوسية، إن بناء الجسر جاء خدمة للإله راما، حتى يتمكن من عبور المياه ويصل إلى الجزيرة الكبيرة لينقذ حبيبته سيتا من الملك رافانا.

وتبعًا للأسطورة، فإن راما طلب مساعدة هانومان وهو إله القرد الهندي لإنقاذ حبيبته، ليأمر الأخير قواته المؤلفة من الرجال القرود ببناء الجسر وإنشاء طريق يصل إلى الجزيرة السيرلانكية وتحرير سيتا.

أول من اكتشف الجسر المثير للجدل، كان المؤرخ بن خردازبة في الفترة بين 820 وحتى 912 م، وكتب عنه في كتابه “المسالك والممالك”، لينتبه الغرب للكتاب ويبحثوا عن صحة وجود الجسر أوائل القرن التاسع عشر، فتأكدوا من وجوده بالفعل لكن صور ناسا كانت أول دليل توثيقي.

المدير السابق للمسح الجيولوجي في الهند، الدكتور بادرينار ايانان، قال إن العينات التي تم أخذها من الجسر لدراستها، تشير إلى أن الجسر من صنع الإنسان ولم يحدث نتيجة الطبيعة.

وبخلافه فإن الجيولوجي المتخصص بالتكوينات البحرية، سوفرات خير، يقول إن الجسر تم تكوينه بشكل طبيعي دون تدخل العامل البشري، ويضيف أن الجسر تشكل خلال فترة العصر الجليدي حيث نتج عن ذوبان الأنهار الجليدية، التي تسببت بتقلبات في مستوى سطح البحر لينتج عنها حدوث اتصال بري بين الدولتين.

ويشير الباحث أنه وفي نهاية التجلد الأخير، وبسبب ارتفاع مستوى سطح البحر تم غمر الجسر بالمياه.

يذكر أن الهند من أكثر البلدان في العالم، التي تحوي الكثير من الأساطير تبعًا لغنى مكوناتها الاجتماعية والدينية، وبالتالي فإنه من الطبيعي أن يرتبط أمر مجهول مثل جسر آدم بالعديد من الأساطير المحلية التي وكما غيرها من الأساطير الأخرى لم يتم إثباتها علميًا.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى