التخطي إلى المحتوى

تقدم الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بإعلان الرقم العالمي الكبير لمبالغ الاستهلاك لكل الدولة وقد تم تسجيل عدد نقاط 107.5 فقط في شهر أبريل الذي مضي وهذا قد تسبب في تسجيل علو كبير مقدر بنسبة 1.6% وهذا خلال شهر مارس الذي قد مضى.كما تابعت معلومات وأجهزة الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء عدد كبير من العوامل التي هي سبب في هذا العلو الكبير حيث أن المبالغ حول ثمار الفاكهة محتلة صدر الأقسام المسعرة التي تسببت في العلو بمقدار 13.9%.

ومن ثم يأتي أقسام الخضار بمقدار 9.5% ثم من بعدها قسم ما يأتي به البحر إلينا من أسماك أو مأكولات بحرية بمقدار 9.1% ثم من بعد ذلك قسم الطيور والحيوانات وما يأتي منهم من لحوم بمقدار 5.5% أما ما ينتج من هؤلا الطيور والحيوانات من منتجات أخرى كاللبن أو البيض أو اللبن فهو يمثل مقدار 0.4% ثم نأتي بقسم الثياب الجاهزة والمصنعة بمقدار 0.5% وأخيرا قسم متطلبات أصحاب المرض المتواجدين في العيادات في الخارج بمقدار 0.9% كما بينت معلومات جهاز الإحصاء تعيين المنتجات التي كانت سببا في علو أسعار مجموع الأطعمة والشراب بمقدار 4.4% .

وعلى قمة هذه المنتجات على سعر قسم الموالح بمقدار محدد وايضا قسم ثمرة التفاح والتي تسببت ايضاً في علو سعر ثمار الفاكهة بأكملها علاوة على كل هذا قسم الخضار والذي قد أرتفع بمقدار 9.5% والسبب وراء ذلك هو علو سعر قسم الخضار المجني طازجاً بأوراقه والخضار المستمر وهذا أفضل من علو سعر قسم منتجات البحر من سمك أو غيره بمقدار 9.1% والسبب من ذلك هو علو سعر الأسماك الآتية من البحر في يومها ومنها ايضاً المجمد والمملكة كما لوحظ أيضاً ارتفاع كبير في قسم لحوم الطيور و الحيوانات مقدار 5.5% والسبب في ذلك علو سعر اللحم الطازج والمجمد كما تم تسجيل علو في قسم الشراب من الكحول نتيجة لعلو سعر قسم الأدخنة بمقدار 1.1%.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *