تكنولوجيا

جيف بيزوس يسترجع ذكريات “أيام الشقاء” والمتابعون يهاجمونه بما يستحق!



حاول جيف بيزوس؛ مؤسس موقع أمازون، والذي تبلغ ثروته الآن حوالي 150 مليار دولار، تذكير الناس ببداياته المتواضعة؛ عبر نشر صورة له، على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وهو يأكل برجر ماكدونالدز بيج ماك، الذي يبلغ 3 دولارات.

كتب بيزوس معلّقًا على الصورة: “وظيفتي الأولى، وما زال نفس البرجر الرائع. يوم أحد سعيد!”.

وكان بيزوس، قد عمل، ذات مرة، في مطعم ماكدونالدز أثناء نوبة الإفطار خلال دراسته في المدرسة الثانوية في ميامي بفلوريدا.

وربما كان الهدف من هذه التغريدة، تذكير الناس بأن بيزوس كان في السابق شخصًا عاديًا تمامًا مثل غيره من الناس، بل وكان يحصل على الحد الأدنى للأجور كذلك.

وعلى الرغم من أن بيزوس يعتبر مليارديرًا عصاميًا بنفسه، صنع نفسه بنفسه، إلا أنه حصل على بعض المساعدة من عائلته عند بدء تشغيل أمازون لأول مرة؛ حيث استثمر والداه ما بين 250 ألف دولار إلى 300 ألف دولار في تلك الشركة الناشئة وقتذاك، وهو ترف لا يمتلكه كثير من الناس.

ولذلك سخر من بيزوس بعض متابعيه على تويتر، فقد كتب أحدهم: “واو. أتاح لك والداك العمل في مطاعم ماكدونالدز على الرغم من أنهم كانوا أثرياء وسوف يشاركون في عملك لاحقًا؟”.

وقال متابع آخر على تويتر: “هدّئ من روعك يا أخي، أعطاك والداك ما يعادل 600 ألف دولار لبدء مشروعك التجاري”.

وكتب ثالثٌ: “انظروا جميعًا. إنه مثلنا تمامًا! باستثناء المبلغ الفاحش من المال، والسلطة والتأثير، وصواريخ الفضاء، وإساءة استخدام العمالة، واحتكار البيع بالتجزئة. ولكن بخلاف تلك الأشياء … لا زال البرغر شهيًا!”.

يُشار إلى أن جيف بيزوس استقال من منصبه كرئيس تنفيذي لشركة أمازون، العام الماضي، ويشغل الآن منصب الرئيس التنفيذي للشركة.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى