منوعات

هذا ما حدث بالدقائق التي سبقت اغتيال قاسم سليماني.. وهكذا عرفنا بالعملية


كشف كبير مستشاري الرئيس الأمريكي السابق، جاريد كوشنر، الدقائق التي سبقت اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، عام 2020، إذ أوضح الطريقة التي أمر فيها دونالد ترامب باغتيال سليماني في العراق دون أن يعرف أحد من فريقه الانتخابي من ضمنهم كوشنر نفسه.
وقال كوشنر في مذكراته: ” في 3 يناير من عام 2020 وبينما كان يجلس الرئيس مع فريق حملته الانتخابية في Mar-a-Lago، دخل مستشار الأمن القومي، روبيرت أوبراين إلى الغرفة”، بحسب سي إن إن.

وأضاف كبير مستشاري الرئيس الأمريكي السابق قائلا: “قال أوبراين: سيدي الرئيس، حان الوقت”، وقف ترامب وتبع أوبراين إلى خارج الغرفة، وقبل أن يخرج التفت إلينا قائلا: انتظروا هنا يا رفاق… ساعود”، حسب قول كوشنر.
وأشار كوشنر إلى أن فريق ترامب كان يراجع إعلانا كان يخطط لإذاعته خلال بث مباريات كرة القدم الأمريكية وسيصل إلى 80% من الناخبين.
وتابع صهر الرئيس الأمريكي السابق قائلا: “قلت لهم لن يعود قبل مضي وقت”، وأردف كوشنر بالقول إن السيناتور ليندسي غراهام أخبره قبل ليلة من ذلك أن ترامب يخطط للقيام بخطوة “ستغير اللعبة” وأردف أنه لم يعرف عما كان يتحدث غراهام.

وتابع صهر ترامب قائلا: “في وقت أقصر مما توقعت عاد الرئيس إلى الغرفة…”، وأشار إلى أن الرئيس السابق طلب إكمال العمل على الإعلان، دون أن يتحدث عن سبب خروجه المفاجئ من الغرفة.
وأردف كوشنر قائلا إنه رأى مستشار الرئيس الأمريكي السابق، دان سكافينو، يتصفح تويتر وأشار إلى أنه كان يعلم أي الصحفيين يجب أن يتابع ليعرف الأخبار العاجلة ولفت إلى أنه كان يخبر الرئيس السابق بأخبار عن أحداث حول العالم قبل مسؤولي الاستخبارات.
وأضاف مستشار الرئيس الأمريكي السابق قائلا: “بعد مضي دقائق قال سكافينو: هناك صور عن انفجار في العراق، الناس تقول إنه قرب المطار”، وأشار كوشنر إلى أن ترامب قال: “دان… تابع الأمر عن كثب وأخبرني إذا ما حدث شيء مثير للاهتمام”، حسب قوله.
وقال كوشنر: “بعد مضي 5 دقائق قال سكافينو: عليكم أن تروا هذا… نشر صحفي من إيران تغريدة تحمل صورة ليد متضررة بشدة ويغطيها الرماد يزينها خاتم يحمل حجرا أحمرا كبيرا بلون الدم، وبجانب تلك الصورة وللمقارنة كانت هناك صورة جديدة للجنرال الإيراني قاسم سليماني يمسد لحيته، وقد ارتدى الخاتم نفسه في يده”.
يذكر أن سليماني قُتل في غارة أمريكية بطائرة مسيرة قرب مطار بغداد بعد وصوله من سوريا واغتيل معه القيادي في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.

المصدر: CNN



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى