اخبار

الوزير البكري : الحرم الإبراهيمي يعتبر المعلم الإسلامي الأبرز بعد المسجد الأقصى بفلسطين


أكد الشيخ حاتم البكري وزير الأوقاف والشؤون الدينية ان الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل يعتبر المعلم الإسلامي الأبرز في فلسطين بعد المسجد الأقصى المبارك

وبين خلال لقاء برنامج ملف اليوم على قناة تلفزيون فلسطين أن الاحتلال يبذل جهودا كبيرة للسيطرة على الحرم الإبراهيمي من خلال الخطوات التدريجية التي يتخذها منذ عام ١٩٦٧ حتى يومنا هذا والتي تمثلت بالعديد من الانتهاكات أبرزها مجزرة الحرم الإبراهيمي عام ١٩٩٤ والتي استشهد فيها ٣٠ مصلى فلسطيني وتبعها قرار تقسيم الحرم مكانيا وزمانيا وإعطاء الاحتلال رخصة كامله للسيطرة على الحرم.

وأوضح البكري أن الحكومة الفلسطينية وبتوجيهات من رئيس الوزراء ومن منطلق مسؤولياتها وإدراكها لأهمية الحرم الإبراهيمي وما يتعرض له من مخاطر شكلت لجنه لمتابعه احتياجات الحرم من خلال تقديم مبلغ مالي وتغيير الإنارة الكهربائية وأجهزة الصوت وزياده عدد الموظفين في الحرم و إعادة مجلس السدانة وناظر الحرم الإبراهيمي كما كان في السابق وإحياء التكيه الإبراهيمية في منطقه السهلة وكذلك التنسيق مع عدد من الوزارات الفلسطينية لعمل برومهات تنشر حول الحرم من خلال وسائل الإعلام المختلفة والتواصل مع السفراء في الدول العربية والإسلامي لشرح لهم أوضاع الحرم الإبراهيمي

و اعلن وزير الأوقاف انه كان قد التقى بوزير الأوقاف الأردني وعدد من وزراء الأوقاف العرب والمسلمين لمناقشه إمكانيه عقد مؤتمر لوزراء الأوقاف العرب والمسلمين حول الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة و ما يتعرض له الحرم من انتهاكات تهدف الى تهويده وتغير الطابع الإسلامي عنه.

وأعلن البكري انه طالب خلال حضوره مؤتمر عقد في ماليزيا مؤخرا بضرورة مراجعه ومناقشة الفتوى المتعلقة بزيارة فلسطين و القدس والأماكن المقدسة ودراسة من المستفيد من ذلك متمنيا تغبير هذه الفتوي حتى لا نظل كفلسطينيين وحدنا في مواجهه الاحتلال.

المصدر : وكالة سوا



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى