تكنولوجيا

ريكي مارتن متهم بإقامة علاقة جنسية مع ابن أخيه! – أراجيك


يمثل ريكي مارتن أمام المحكمة بعد أن حصل ابن أخيه على أمر تقييدي ضده، وصدر الأمر المؤقت بموجب قانون منع العنف المنزلي والتدخل في بورتوريكو في وقت سابق من هذا الشهر وانتهى البارحة في 21 تموز/ يوليو.

ونفى مغني ليفين لا فيدا لوكا مارتن البالغ من العمر 50 عامًا جميع المزاعم ضده، وقال المحامي الخاص بالمغني الشهير لشبكة NBC News: ” إن مارتن سيخاطب القاضي مباشرةً في جلسة الاستماع” ونفى وجود أي علاقة عاطفية أو جسدية مع ابن أخيه، ويدحض جميع الاتهامات بكونه فقط قام بملاحقته ومضايقته.

يزعم أمر التقييد أن مارتن وابن أخيه كانا في علاقة عاطفية لمدة سبعة أشهر، لكنهما انفصلا منذ ذلك الحين. تم حذف اسم ابن شقيق مارتن من الوثائق القانونية، لكن ممثلي نجم البوب ​​أكدوا هويته بعد الشائعات التي تم تداولها عبر الإنترنت الأسبوع.

بعد منح أمر التقييد، قال محامي ريكي مارتن: “لسوء الحظ، فإن الشّخص الّذي قدّم هذا الادعاء يعاني من تحديات صحية عقلية عميقة”.

كتب ريكي مارتن في تغريدةٍ له على تويتر أنه لم يكن وليشارك أبدًا في أي نوع من العلاقات الجنسية أو العاطفية مع ابن أخيه، وقال إن هذه الفكرة غير صحيحة ومقززة.

على العموم، يمكن أن تصل عقوبة الجرائم المتعلقة بسفاح القربى في بورتوريكو إلى 50 عامًا.

كذلك في وقتٍ سابقٍ من هذا الشهر، شارك مارتن بيانًا قصيرًا على وسائل التواصل الاجتماعي وقال للمعجبين: “أمر التقييد الذي دخل ضدي مبنيٌّ على مزاعم كاذبة تمامًا، لذا سأرد من خلال العملية القضائية بالحقائق والكرامة التي تميزني، و لأنها مسألة قانونية مستمرة لا يمكنني الإدلاء ببيانات مفصلة في هذا الوقت. أنا ممتنٌ لرسائل التضامن التي لا تعد ولا تحصى، وأستقبلها من كل قلبي”.

كان من المقرر عقد جلسة المحكمة في محكمة بلدية سان خوان، حيث سيقرر القاضي ما إذا كان سيتم تمديد أمر التقييد لفترة زمنية أطول أو رفض القضية من أساسها.

والجدير ذكره أن ريكي مارتن متزوجٌ من الرسام السوري السويدي جوان يوسف منذ عام 2017، ويعيش الزوجان في بورتوريكو مع طفليهما.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى