تكنولوجيا

إن استطعت رؤية الوجه المخفي بـ20 ثانية فقط فمعدل ذكائك مرتفع! – أراجيك


هل تعتقد أنك تملك معدل ذكاء مرتفع، لا تتسرع وتقل نعم بكل ثقة، قد فعلت مثلك واكتشفت أني إنسانة بمعدل ذكاء لا بأس به بعد أن كنت على ثقة تامة بذكائي الكبير.

حدث هذا حين قررت المشاركة بهذا اللغز الماثل أمامك، الذي يظهر فيه جمل يقف شامخاً، بينما تحيط به بعض الشجيرات الصغيرة والأعشاب البرية، المطلوب منك العثور على الوجه المخفي في هذه الصورة التي تعتبر أحد أشكال الوهم البصري، طبعاً أنت تمتلك وقتاً محدداً لذلك يبلغ عشرين ثانية فقط.

هل بدأت البحث، هل شاهدت أي وجه مخفي في الصورة، لقد حيّر هذا اللغز الكثير من الأشخاص الذين شاركوا فيه، لدرجة دفعتهم لقلب الصورة رأساً على عقب لاكتشاف الوجه المخفي، عسى أنهم يجدونه في زاوية ما بحال غيروها.

لإدراك الوجه المخفي يكفي أن تغير زاوية النظر لديك تجاه الصورة، هل عثرت عليه الآن؟

حسناً إن فشلت كما حدث معي أنا، توجه بنظرك إلى الركن الأيمن السفلي من الصورة، بعبارة اخرى اتبع الحبل المعلق برقبة الجمل باتجاه الأرض، هناك ستشاهد صورة الفارس الظليلية بالقرب من النباتات المتواجدة في الصورة.

هل أخبركم سراً الآن، حتى اللحظة لم أجدها ولم أتمكن من العثور عليها، يبدو أن معدل ذكائي العقلي بحاجة إلى شحذ سريع، وهذا ما تتيحه ممارسة ألعاب الذكاء بشكل مستمر، كذلك البحث عن المزيد من صور الوهم البصري ومحاولة حل شيفراتها.

ربما لم أتمكن من العثور على الوجه المخفي، إلا أن خوض هذه التجربة ربما يجعلك تفكر بالنظر إلى زوايا مختلفة في الحياة، وهو الامر الذي من الممكن أن تعثر من خلاله على حلول العديد من المشاكل المعقدة أو التي اعتقدت أنها معقدة كثيراً لدرجة عدم التفكير في حلها.

يذكر أن ألعاب الخداع البصري منتشرة بكثرة على وسائل التواصل الاجتماعي، بينما يستخدمها بعض الاطباء النفسيين لتقدير الحالة النفسية لمرضاهم ومراجعيهم حول العالم، وقد أثبتت فاعليتها في الكشف عن العديد من الجوانب المخفية في الذات البشرية والتي قد تغيب عن الشخص في أحيان كثيرة، تبعاً للعديد من العوامل، مثل أنماط التفكير، والبيئة والتربية والمستوى التعليمي وغيرها.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى