اخبار

الأمن اللبناني يداهم منزل حاكم مصرف لبنان


أفادت
الوكالة الوطنية للإعلام (رسمية) أن دورية من أمن الدولة داهمت، مساء الثلاثاء، منزل
حاكم مصرف لبنان رياض سلامة.

وقالت
الوكالة الرسمية إن المداهمة تمت “تنفيذا لمذكرة الإحضار الصادرة بحقه”،
بناء على “إشارة من المدعية العامة في جبل لبنان القاضية غادة عون”.

ولم
توضح الوكالة إن كان تم إحضار سلامة أم لا.

أصدرت
القاضية غادة عون مذكرة الإحضار في فبراير/ شباط، بعد تخلف سلامة عن الحضور للاستجواب
في إطار تحقيق كانت تقوده في مزاعم سوء سلوك وفساد.

واتهمت
القاضية سلامة، في آذار/ مارس، بالإثراء غير المشروع، بعد أن اتهمت شقيقه الأصغر بمساعدته
في غسل عائدات ذلك.

وحاولت
الأجهزة الأمنية دون جدوى تحديد موقع سلامة في عدد من الأماكن الخاصة، وفي البنك المركزي، في منتصف شباط/ فبراير.

واحتُجز
شقيقه، رجا سلامة، قرابة شهرين، قبل الإفراج عنه في 12 من مايو أيار بكفالة قياسية،
تعادل نحو 3.7 مليون دولار.

وينفي
الاثنان التهم الموجهة إليهما.

ولم
توضح الوكالة الرسمية إن كانت المداهمة قد أسفرت عن إحضار سلامة أم لا، لكن سلامة
ظهر مساء الثلاثاء في مقابلة على شاشة تلفزيون “أل بي سي” اللبنانية،
ودافع عن نفسه.

وقال
سلامة إنه استطاع “وبمساعدة المسؤولين في المركزي، تأمين الثبات والاطمئنان للبنانيين
على مدى 27 سنة، كما استطعنا تنفيذ خطط عدة على مر السنين، منها خطة الإسكان التي أمنت
175 ألف مسكن”، مضيفا: “استطعنا تأمين تسليفات مدعومة لقطاعات منتجة، صناعية
وزراعية وسياحية، والمشاريع السياحية الموجودة حتى يومنا هذا استفادت من القروض والدعم
التي أمنها المركزي”، وفق الوكالة الوطنية للإعلام.

 





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى