اخبار

اشتية يعقب على استشهاد شاب بعد طعنه من مستوطن في سلفيت


حمّل رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية المجتمع الدولي والمدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية المسؤولية الكاملة عن جريمة المستوطنين اليوم الثلاثاء والتي ذهب ضحيتها الشهيد الشاب علي حسن حرب من قرية سكاكا قرب سلفيت.

واعتبر اشتيه أن تلك الجرائم تحدث نتيجة لغياب العقاب الرادع للجناة؛ الذين يواصلون استخفافهم بالقرارات والإدانات الدولية.

وقال: “يتعاقب الإرهابيون جنودا ومستوطنين، في استباحة دماء الأبرياء؛ من الشيوخ والشباب والنساء والأطفال؛ مستفيدين من شعور تولد لديهم؛ بأنهم بمنأى عن العقاب؛ طالما يواصل المجتمع الدولي صمته، ويكتفي ببيانات إدانة لا توقف إرهابا، ولا تردع مجرما”.

وتقدم اشتية من أسرة الشهيد وأهالي قريته، بالعزاء.

 

المصدر : وكالة سوا



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى