اخبار

الجيش الإسرائيلي يُبقي على حالة “التأهب” رُغم انتهاء مسيرة الأعلام


قالت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الأحد 29 مايو 2022، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي ستبقي على حالة التأهب في صفوف قواتها في القدس والضفة المحتلة، وفي محيط قطاع غزة ، حتى بعد انتهاء ” مسيرة الأعلام ” في القدس.

وكانت مسيرة الأعلام الإسرائيلية قد انطلقت، عصر اليوم الأحد، بالتزامن مع انتشار مكثف من شرطة الاحتلال وقوات حرس الحدود لتأمينها، وسط تحذير فلسطيني من تمريرها.

وأُصيب 62 مواطنًا في اعتداءات لقوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين في البلدة القديمة بالقدس المحتلة ومحيطها، خلال تصديهم لـ “مسيرة الأعلام” التهويدية.

ورغم استعدادات أجهزة الأمن الإسرائيلية لاحتمال تنفيذ عمليات مسلحة، وإطلاق قذائف صاروخية من غزة، على إثر التهديدات التي خرجت من الفصائل الفلسطينية والمُحذّرة لمسيرة الأعلام إلاّ أن الهدوء هو سيد الموقف حتى الآن في القطاع.

وأشارت قناة “كان” العبرية إلى ما وصفته بـ”الصمت المطبق” من قبل قادة كتائب “القسام”، الجناح العسكري لحركة ” حماس ” ردا على “مسيرة الأعلام” التي نظمها العنصريون اليهود في القدس، لافتة إلى التهديدات التي أطلقها العام الماضي قائد الجناح العسكري للحركة، محمد الضيف، وأتبعها برشقة صاروخية استهدفت منطقة القدس.

اقرأ أيضا/ قناة إسرائيلية: جهود مصـر وقطـر ربما نجحت في تهدئة الأوضاع

كما رصدت “كان 11” تصريحات المسؤولين السياسيين والدبلوماسيين في “حماس” الذين عبروا عن دعمهم لسكان القدس ودعوهم لـ”الوقوف بحزم ضد قوات الاحتلال والمقتحمين للمسجد الأقصى وكذلك في مناطق أخرى من البلدة القديمة للحفاظ على السيادة الفلسطينية” للمدينة المحتلة، بحسب ما أوردت القناة.

اقرأ أيضا/ حمـاس تعقّب على أحداث القـدس اليوم ومسيـرة الأعلام الإسرائيلية

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد هدد بشن هجوم شديد ضد قطاع غزة، في حال إطلاق قذائف صاروخية ردا على الاستفزازات الإسرائيلية في القدس المحتلة، من خلال “مسيرة الأعلام” التي نظمتها حركات الصهيونية الدينية اليمينية المتطرفة والعنصرية في البلدة القديمة، واقتحامات المستوطنين للمسجد الاقصى تحت حماية قوات الاحتلال.

وشهدت سماء قطاع غزة، تحليقا مكثفا للطيران الحربي الإسرائيلي، خلال ساعات صباح اليوم ويستمر ذلك حتى منتصف الليلة المقبلة، وهو في حالة جهوزية لشن غارات في القطاع. وبحسب تقديرات الجيش الإسرائيلي، فإن حركة حماس ليست معنية بالتصعيد، ويعتبر الاحتلال أن احتمال إطلاق قذائف صاروخية من القطاع ضئيل، وكرر ادعاءه بأن “هذا الوضع الذي تنجح فيه حماس بإشعال الوضع في القدس والضفة وتكون خلاله محصنة في غزة مريح لحماس”، بحسب موقع “واينت” الإلكتروني.

المصدر : وكالة سوا – عرب 48



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى