تكنولوجيا

سيارة مرسيدس من القرن الماضي تباع بـ143 مليون دولار…هذه مواصفاتها – أراجيك


أعلنت شركة مرسيدس بنز لصناعة السيارات في ألمانيا، عن بيعها لإحدى سياراتها النادرة جدًا، مقابل مبلغ 135 مليون يورو، ما يعادل 143 مليون دولار أميركي.

السيارة التي باعتها الشركة الألمانية، هي سيارة 300 أس آر أولينهاوت كوبيه، التي تمثل أحد مقتنيات شركة مرسيدس بنز النادرة، وحصل عليها أحد جامعي السيارات في وقت سابق من شهر أيار الجاري، في مزاد علني.

تتميز السيارة بأبواب مجنحة مميزة، وهو ما يكسبها قيمة كبيرة ويجعلها السيارة الأكثر سعرًا في مجموعة مرسيدس بنز، ووفق وكالة أسوشييتد برس، فإنه من غير الممكن التحقق من تلك المعلومة بشكل مستقل.

عائدات المزاد العلني الذي بيعت خلاله السيارة القيّمة، ستذهب لإطلاق صندوق يهدف إلى تقديم منح دراسية للشباب، تتعلق بالعلوم البيئية وكيفية إزالة الكربون منها والبحث في الطرائق، كما أعلنت شركة تصنيع السيارات الألمانية.

ويتهم غاز ثاني أوكسيد الكربون، الناجم عن إحراق الوقود الأحفوري، بأنه السبب الرئيس في تغييرات المناخ، لذا هناك العديد من الدول التي تسعى للحد من انبعاثاته خصوصًا بعد التغييرات المناخية الكبيرة مؤخرًا في العالم.

سيارة 300 أس آر أولينهاوت كوبيه

السيارة القيمة، تعتبر واحدة من نموذجين اثنين أوليين، صممتهما الشركة في العام 1955 القرن الماضي، وأطلق عليها اسم أولينهاوت، تيمنًا باسم كبير المهندسين في الشركة بذلك الزمن، وهو المهندس رودولف أولينهاوت.

الرئيس التنفيذي لمجموعة مرسيدس بينز، أولًا كالينوس، قال إنهم في الشركة يهدفون إلى تشجيع جيل الشباب كاملًا، أن يسيروا على خطى المهندس رودولف أولينهاوت، التي وصفها بالمبتكرة التي طورت تقنيات جديدة مذهلة على حد تعبيره، على وجه الخصوص تلك التي تدعم الهدف العالمي في إزالة الكربون والحفاظ على الكوكب وموارده.

وتمتلك شركة مرسيدس بينز مجموعة مقتنيات من السيارات القديمة، يبلغ عددها نحو 1100 سيارة، يعود تاريخ صناعتها إلى أعوام سابقة أقدمها 1886.

وتعتبر سيارة مرسيدس بينز المجنحة تلك، التي تم إنتاجها عام 1954 وتوقف عام 1963 من القرن الماضي، أول سيارة بأبواب مجنحة في التاريخ، وخلال سنوات إنتاجها كانت تعرف بأنها أسرع سيارة في العالم.

كما أن تلك السيارة الفريدة، خالفت كل قواعد صناعة السيارات، فعادة يتم تصميم نسخة للإنتاج التجاري، يتبعها إنتاج نسخ السباقات، لكن مع سيارة مرسيدس بنز المجنحة، حدث العكس تمامًا.

المصدر



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى