تكنولوجيا

اكتشاف لوحة هولندية تصل قيمتها إلى 5 مليون دولار في جبال أستراليا – أراجيك


نقلًا عن صحيفة الغارديان، تمّ اكتشاف لوحة هولندية يعود تاريخ وجودها إلى العصر الذهبي، قبل حوالي 400 عام، وذلك في عقار نيوساوث ويلز في الجبال الزرقاء (بلو ماونتينز) في أستراليا، وبحسب الخبراء، تُقدر قيمة اللوحة بـ 5 مليون دولار أمريكي.

يرجّح الخبراء أن العمل عبارة عن تعاون بين الفنان الهولندي ويليم كلايسز هيدا (Willem Claesz Heda) وابنه جيريت ويليم هيدا. على الرغم من اعتقاد البعض أن العمل من صُنع الابن فقط، ولكن رجّح الخبراء أنه قد يكون تعاونًا بين الابن ووالده، كون والده فنانًا وتُقدّر قيمة أعماله بملايين الدولارات.

اللوحة الهندية موجودة الآن في المجلس الأسترالي للصناديق الوطنية، ويُطلق عليها ستيل لايف (Still Life)؛ بمعنى الحياة الصامتة. يُطلق هذا الاسم عادةً على العمل الفني الذي يعبر عن الأشياء الطبيعية الجامدة. وعن العمل، هو عبارة عن لوحة زيتيّة تعود إلى القرن السابع عشر، تصوّر طاولةً معدّةً إعدادًا فخمًا، نموذجيًا بالنسبة للعصر الذهبي.

صرّحت ريبيكا بينشن (Rebecca Pinchin)؛ وهي مديرة المجموعات في المجلس الأسترالي للصناديق الوطنية، يوم الأحد البارحة، عن مدى سعادتها بالحصول على اللوحة، فقد كانت فرصة حدوث ذلك بالنسبة لها واحد في المليون، خاصّةً أنها تحمل توقيع الفنان الكبير، حيث قالت:

“كان العثور على لوحة أصلية من القرن السابع عشر في مخزني في الصندوق الوطني أمرًا مثيرًا للغاية، لقد أصابني بالذهول!”

وقد صرّح المجلس الأسترالي للصناديق الوطنية، أن الطريقة التي جُلبت فيها اللوحة إلى وودفورد، ربما كانت صدفة. رجّح المجلس أنها قد تكون من مخلفات رجل الأعمال الناجح ألفرد فيرفاكس، الذي اشترى مبنى الصندوق الوطني عام 1868. فكان شائعًا أن يشتري رجال الأعمال الأثرياء، الأعمال الفنية، وأن يحتفظوا بها، وخاصةً الأعمال الهولندية، فقد كانت محببة جدًا للأثرياء القدامى، لذا ربما اشتراها في ذلك الوقت وخزنها.

جاء هذا الإعلان عن اكتشاف اللوحة المميزة في وقته المناسب، حيث تحتفل أستراليا وهولندا بمرور 80 عام على علاقتهما الدبلوماسية الكاملة والقانون الدولي وعلاقتهما الثنائية القائمة على التجارة. أما عن وقت الإعلان وعرض اللوحة، فسيتم عرضها في أكاديمية وودفورد في 14 مايو/أيار، لتكون جزء من مهرجان التراث الأسترالي لعام 2022.



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى