اخبار

القوى الوطنية تدعو لتصعيد النضال ضد الاحتلال وتعلن الحداد غدا بالخليل


أعربت القوى والفعاليات الوطنية في محافظة الخليل، عن إدانتها الشديدة للجريمة الجديدة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة الخليل، عندما تعمد جنودها القناصة المتمركزين وسط المدينة، استهداف الأسير المحرر أحمد يونس صدقي الاطرش (28 عاما)، وقتله عقب إطلاق النار على صدره مباشرة.

وقالت القوى والفعاليات الوطنية في الخليل، في بيان صدر عنها بعد ظهر اليوم الجمعة:” ان هذه الجريمة الجديدة للاحتلال وما سبقها من جرائم في الأيام الأخيرة، تؤكد استمرار إمعان الاحتلال في إرهابه وممارساته العدوانية تجاه شعبنا، واستباحته للدم الفلسطيني في كل زمان ومكان”.

وشددت القوى في بيانها، على أن الرد الفلسطيني تجاه هذه الجريمة وغيرها من الجرائم المتواصلة بحق شعبنا، يتمثل بوقف أية مراهنات على دولة الاحتلال وحلفائها، وبتعزيز صمود ووحدة شعبنا وقواه كافة، وتصعيد المقاومة ضد الاحتلال وعصابات مستوطنيه.

وفيما دعت جماهير شعبنا إلى أوسع مشاركة في تشييع جثمان الشهيد أحمد الأطرش مساء اليوم، وإعلان الحداد الرسمي والشعبي غداَ السبت في الخليل، نعت القوى والفعاليات الوطنية الشهيد الأطرش وتقدمت من عائلته بخالص العزاء والمواساة، معاهدة شعبنا على التمسك بكامل حقوقه ومواصلة درب النضال حتى كنس الاحتلال وعصاباته ونيل الحرية والاستقلال.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى