اخبار

بايدن يرفض التراجع عن تبني ضرورة رحيل بوتين.. “لن أعتذر”


رفض الرئيس الأمريكي جو بايدن، الاثنين، التراجع عن إعلانه في خطاب رئيسي خلال عطلة نهاية الأسبوع عن ضرورة الدفع بفلاديمير بوتين للتنحي.

 

وقال بايدن للصحفيين في البيت الأبيض: “لن أتراجع عن أي شيء، أريد أن أوضح أنني لم أكن حينها ولا الآن أتحدث عن تغيير في السياسة. كنت أعبّر عن غضب أشعر به من الناحية الأخلاقية، لا أقدم اعتذارات عن مشاعري الشخصية”.

 

بدوره، أشار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الاثنين، إلى أن المنظمة تسعى إلى وقف إطلاق نار إنساني بين موسكو وكييف، فيما ترتفع حصيلة قتلى الحرب بينهما.

 

وقال غوتيريش لصحافيين في مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك، إنه طلب من الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارتن غريفيث، “البحث فورًا مع الأطراف المعنية في الاتفاقات المحتملة والترتيبات لوقف إطلاق نار إنساني في أوكرانيا”.

 

اقرأ أيضا: أوكرانيا تستعد لتنازلات.. والمفاوضات بإسطنبول تبدأ الثلاثاء

 

1150 مدنيا ضحية الجرب

 

أعلنت الأمم المتحدة مقتل ما لا يقل عن 1151 مدنيا، وإصابة 1824 آخرين، في أوكرانيا، منذ اندلاع الحرب أواخر شباط/ فبراير الماضي.

وذكرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان، الاثنين، أن 3 ملايين و866 ألفا و224 أوكرانيا لجأوا إلى الدول المجاورة، أكثر من نصفهم إلى بولندا، خلال الفترة بين 24 فبراير/ شباط الماضي و27 آذار/ مارس الحالي.

وأشارت إلى لجوء مليونين و293 ألفا و833 أوكرانيا إلى بولندا، و595 ألفا و868 إلى رومانيا، و383 ألفا و627 إلى مولدوفا.

وأوضحت أن 113 ألفا عبروا إلى روسيا في الفترة بين 21 و23 فبراير من منطقتي دونيتسك ولوغانسك شرقي أوكرانيا.

وبيّنت أن مئات الآلاف من الذين عبروا نحو دول الجوار توجهوا بعدها إلى بلدان أوروبية أخرى.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة أعلنت أن 6.5 ملايين مدني نزحوا داخل أوكرانيا، ما يرفع عدد النازحين الإجمالي مع اللاجئين إلى 10 ملايين.





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى