التخطي إلى المحتوى

قام الكينج محمد منير بغناء كلمات تتر المسلسل الكرتوني بكار الذي يذاع كل رمضان الذي ارتبط بصلة وثيقة بأجمل ذكريات الطفولة في رمضان بالنسبة لجيل التسعينات من حيث تجمع العائلة علي مائدة الإفطار وانتظار سماع آذان المغرب ومشاهدتهم للمغامرة الجديدة لبكار وصديقه حسونه والمعزة رشيدة أثناء إفطار المغرب.

 

وقد عمل أحمد سعد علي إعادة هذا الشعور وذلك من خلال تصميم بوستر دعائي تخيلي للمسلسل الكرتوني بكر وذلك بنكهة سنة 2020 ولكن كانت البطولة لأطفال حقيقيين إذ ن البستر الذي قام بتصميمه قد احتوي علي طفل مرتديا لملابس بكار المعروفة بـ الجلباب والطاقية والسديري وعلي جواره معزته رشيدة مما أدي إيحاء للبعض بأن مسلسل بكار الجديد يتحول لمسلسل علي نفس نمط فيلم علاء الدين

 

وذك مصمم البوستر التخيلي لمسلسل بكار أنه طبيب أسنان كما أنه يعمل بتصميم الجرافيك والسبب الرئيسي من اختياره لمسلسل بكار هذا العام أنه لم يجد أي مسلسل خاص بالأطفال هذه السنة ومسلسل بكار يمثل له أجمل ذكريات الطفولة وأبدي رغبته بأنه كان يحبذ أن يصنع منه مسلسل حقيقي من مجموعة من الأطفال النوبيين الحقيقيين مع القيام بتصويره في النوبة  لكي يعلموا الأطفال حب الوطن وروح الإنتماء مثلما كان يعبر عنه المسلسل الكرتوني بكار.

 

وأضاف أيضا أنه عند اختياره أبطال بوستر المسلسل الخيالي لبكار قام بالبحث في جوجل علي مجموعة صور لأطفال واختار واحد منهم شبيه بشخصية بكار وآخر شبيه لحسونة وقام بقصهم ثم عمل على تركيب ملابس أطفال النوبة عليهم وأضاف أيضا أنه إذا كان يمتلك إستوديو تصوير كان يقوم بالاستعانة بممثلين حقيقيين من الأطفال.

 

ثم تصميم البوستر من خلالهم ولكن لعدم وجود ذلك فقد لجأ للفوتوشوب يكن البوستر الخاص بمسلسل بكار هو البوستر الأول لأحمد سعد إذ أنه قام بتصميم العديد من البوسترات الخاصة لأفلام كرتونية من بعض الأبطال المصريين وذكر أنه قد قام بتصميم بوستر لفيلم سنو وايت.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *