اخبار

الراصد الجوي يوضح طبيعة المنخفضات الجوية القادمة


المتقدمون 

توقع الراصد الجوي عاصم عصيدة، أن تتأثر المنطقة خلال الفترة القادمة بمنخفضات جوية وطقس شتوي، وحصول مختلف المناطق الفلسطينية على كميات قليلة من الأمطار منذ بداية الموسم المطري.

قال الراصد الجوي، بأن يوم غدٍ الأربعاء، ستشهد البلاد منخفض جوي محلي يتركز على السواحل والمناطق السهلية ونصيب قطاع غزة أمطار محلية وغزيرة في بعض الأحيان خلال ساعات النهار وحتى الليل. 

 

وأضاف الراصد: “يوم الخميس متوقع هطول أمطار بشكل عام مع أجواء باردة استعداداً لمنخفض جوي جديد يصل الجمعة قادماً من سيناء ويستمر ليوم السبت”. 

وتابع الراصد الجوي: “يوم الأحد وصول منخفض جوي عميق نسبياً بعد ساعات الظهر ويتعمق يوم الإثنين ويستمر ليوم الثلاثاء”.

وإليكم تفاصيل الحالة الجوية خلال الأيام القادمة 

يوم غدٍ الأربعاء، يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة ويسود جو بارد خصوصاً في المناطق الجبلية العالية وتتأثر البلاد بحالة من عدم الاستقرار الجوي وتتساقط زخات من الأمطار في بعض المناطق بشكل متفرق بإذن الله. وفي ساعات الليل تسود أجواء باردة بشكل كبير مع بقاء الفرصة مهيأة لتساقط زخات محلية من الأمطار، وتكون الرياح جنوبية شرقية إلى جنوبية غربية تنشط أحياناً.

ويوم الخميس، لا يطرأ تغيير يذكر على درجات الحرارة، وتكون السماء غائمة جزئياً إلى غائمة، وفي ساعات المساء والليل تنخفض الحرارة بشكل إضافي مع فرصة ضعيفة لهطول زخات محلية في بعض المناطق بإذن الله، وتكون الرياح جنوبية شرقية وتنشط فوق الجبال.

أما يوم الجمعة القادم، تتأثر البلاد بأحوال جوية غير مستقرة مع اقتراب منخفض جوي من شمال مصر، وتسود أجواء باردة نسبياً في معظم المناطق، كما يحتمل تساقط زخات متفرقة من الأمطار في مناطق مختلفة من البلاد على فترات خصوصاً في المساء والليل بإذن الله، وتكون الرياح جنوبية شرقية مع ارتفاع في نسب الغبار في الجو.

ويوم السبت، تبقى البلاد تحت تأثيرات المنخفض الجوي، وتسود أجواء باردة في معظم المناطق، كما تتساقط الأمطار المتفرقة في مناطق مختلفة من البلاد على فترات بإذن الله، وفي ساعات الليل تسود أجواء باردة بشكل ملموس خصوصاً في الجبال، وتبقى الفرصة مهيأة لتساقط الأمطار المتفرقة، وتكون الرياح متقلبة الاتجاه، والله تعالى أعلم.

من جهته نشر الدفاع المدني ارشادات مهمة خشية من المنخفض القادم:

1. الحذر من استخدام الفحم والحطب كوسيلة تدفئة نظراً لخطورتها.

2. إشعال الفحم أو الحطب خارج المنول حتى يشتعل بشكل كلي.

3. تهوية المنزل بالأكسجين كل ساعتين على الاكثر لإدخال الأوكسجين وطرد أول أكسيد الكربون الضار.

4. يمنع الخلود للنوم ومنقل الفحم مشتعل والتأكد من إخراجه من المنزل قبل النوم.

5. الحد من الاستخدام المزدوج لمناقل الفحم وإبعادها عن ممرات الطرق وأماكن لهو الأطفال.

6. في حال حدثت حالات الاختناق الخروج إلى الهواء لتعويض الأوكسجين وفتح منافذ المنزل.

ندعوك للانضمام لقناتنا على التيليجرام من هنا لتصلك أحدث الأخبار العاجلة، والوظائف الشاغرة، والمنح الدراسية، والملفات التعليمية 





المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى