التخطي إلى المحتوى

صرح مهاجم المنتخب الوطني السابق عماد متعب عن أصعب مباراة قام بخوضها مع الفراعنة وأكد أن مباراة الفراعنة التي كانت مع السنغال من أصعب المباريات التي كانت في الدور قبل النهائي لكأس الأمم الأفريقية لعام 2006 م حيث في هذه المباراة فاز المنتخب عليهم بهدفين مقابل هدف وحيد وأشار إلي أن هذه المباراة كانت من أصعب المباريات التي كان بها مؤكدا أنها أصعب من لقاء كوت ديفوار نفسها في نهائي البطولة

 

كما قام عماد متعب بإضافة بعض التصريحات الإذاعية تحدث فيها عن أمتع مباراة بطولة خاضها مؤكدا أن بطولة كأس الأمم الأفريقية لسنة 2008 م كانت من أكثر البطولات الممتعة والتي قام فيها المنتخب بالحصول علي اللقب كما أشار في هذه التصريحات أن أداء اللاعبين بهذه البطولة كان ممتعا جدا حيث أنهم كانوا يؤدون هذه المباراة باستمتاع كبير موضحا دور المدير الفني حسن شحاتة.

 

والذي قام بوضع خطوطه العريضة التي لعب بها الفراعنة في هذه البطولة ويجعلهم يستمتعون بشكل كبير أثناء لعب الكرة كما أنهم كانوا يعلمون أنه إذا حدث أي خطأ من جانبهم  فلن يتم تعليق المشنقة لهم وبهذا قام المنتخب بتحقيق تلك النتائج المبهرة

وأوضح عماد متعب عن علاقته بجوزيه مشيرا إلي أن هذه العلاقة في بدايتها كانت علاقة متوترة إذ أنه فؤجي به في أول تدريب وهو يقوم بطرده من الملعب وطلب منه التدريب والجري منفردا وذلك بسبب عدم ارتدائه الشنكار والشراب وقد قام بتنفيذ هذا الأمر بالفعل

كما أضاف متعب أنه قام بالمراوغة مع جوزيه في أول مباراة له معه وقام بتسديد كرة عادية وقد عقد الخواجة البرتغالي معه بعد المباراة اجتماعا وضح فيه أنهم يقومون بلعب كرة جماعية فإذا أراد أن يلعب منفردا فعليه بلعب كرة الجولف

وأشار متعب إلي عدم تفرقة جوزيه بين الكبير والصغير في الملعب هو السر وراء نجاحه حيث كان حريصا جدا على تعود اللاعب الصغير منذ البداية علي أن يكون لاعبا كبيرا في أحد الأيام لذلك نجده قد قام بصنع الكثير من الأجيال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *