منوعات

شرح قصيدة عمان المجد مكتوبة وجمالياتها



نبذة عن قصيدة عمان المجد مكتوبة

قصيدة عمان المجد هي قصيدة في المنهج العماني لمادة اللغة العربية في الصف السابع،هذه القصيدة هي عبارة عن فن فخري في فن الفخر بالوطن وهي للشاعر والأديب العماني حميد بن عبد الله بن حميد  بن سرور العماني الجامعي وهو شاعر عماني معاصر، ولقد عمل بالتدريس ثم بالقضاء، وله ثلاثة دواوين شعرية منها ديوان باقات الأدب، وديوان إلى أيكة الملتقى، ولقد تم جمع ديوان أبي سرور في أربعة مجلدات وذلك عام 1998، ومن أشهر مؤلفاته شرح نحوية أبي سرور، الفقه في إطار الأدب.

نص قصيدة عمان المجد

سائل فديتك عنّا في مواضينا

تلف الحقائق أمجادًا لماضينا

سرنا إلى المصطفى المختار في شرف

أميرنا مازن السعدي ميمونا

أثنى علينا “أبو بكر” وقال لنا

خيرًا وأبصر فينا المجد والدّينا

كذاك خضنا مع “الفاروق” معركة

لاقى عداها مناياهم بأيدينا

ونحن روّاد فكرٍ عن منابعنا

تدفق العلم فيّاضًا بوادينا

شدنا الحضارة في الدنيا على شرف

وفي عمان ودنا الهند والصينا

هذي عمان على الأجيال ما برحت

مجدًا تسجله الدنيا دواوينا

نمشي على نظم القرآن يصحبنا

هدي النبوة أبطالًا ميامينا

شرح قصيدة عمان المجد مكتوبة

أولًا: شرح أبيات الفكرة الأولى: أمجاد عمان في العصر الإسلام ي.

“سائل فديتك عنّا في مواضينا، تلف الحقائق أمجادًا لماضينا، سرنا إلى المصطفى المختار في شرف، أميرنا مازن السعدي ميمونا، أثنى علينا “أبو بكر” وقال لنا، خيرًا وأبصر فينا المجد والدّينا، كذاك خضنا مع “الفاروق” معركة، لاقى عداها مناياهم بأيدينا”

  • شرح البيت الأول: يبدأ الشاعر أبياته بتخيله أنه في حوار مع شخصٍ آخر، ويطلب منه الشاعر أن يسأله عن تاريخ عمان، فيجيبه الشاعر بأن عمان لها تاريخ مشرف وحضارة عريقة.
  • شرح البيت الثاني: ويقول الشعر أن ما يميز أهل عمان هو إسراعهم في الدخول في الإسلام عندما جاء إليهم عمرو بن العاص فاتحًا، لكي يدعو الناس إلى الدخول في الإسلام، وخرج منهم شخص يدعى مازن السعدي وذهب إلى رسول الله كي يبايعه.
  • شرح البيت الثالث: ويقول الشاعر أنه بعد وفاة النبي خرج وفد من عمان معزيًا على عهد خلافة أبي بكر الصديق، ومهنئين أبي بكر على الخلافة، فقام أبي بكر بشكرهم.
  • شرح البيت الرابع: ويقول الشاعر في البيت الرابع أنه في عصر عمر بن الخطاب خرج العمانيون ينشرون الإسلام ويخوضون المعارك ويحققوا الانتصارات.

ثانيًا: شرح أبيات الفكرة الثانية: أمجاد عمان في العصر الحديث.

“ونحن روّاد فكرٍ عن منابعنا، تدفق العلم فيّاضًا بوادينا، شدنا الحضارة في الدنيا على شرف، وفي عمان ودنا الهند والصينا، هذي عمان على الأجيال ما برحت، مجدًا تسجله الدنيا دواوينا، نمشي على نظم القرآن يصحبنا، هدي النبوة أبطالًا ميامينا”

  • شرح البيت الخامس: يتابع الشاعر قائلًا أن العمانيين هم رواد الحضارة والعلم فمنهم خرج العلماء، وخرج المفكرون، وأن التعلم في عمان موجود منذ قديم الزمان، ولقد قاموا بنشر هذا العلم في سائر أقطار الأرض.
  • شرح البيت السادس: يقول الشاعر أن الحضارة العمانية قامت على مبدأ العدل والحرية والعدالة الاجتماعية حتى قامت بالوصول إلى أبعد بقاع الأرض في الهند والصين.
  • شرح البيت السابع:  يقول الشاعر أن كل هذا هو نبذة عن تاريخ عمان عبر العصور، وأن تاريخها كان ولا زال متجددًا تشهد به الدنيا كلها.
  • شرح البيت الأخير: يقول الشاعر أن الحضارة في عمان قد قامت على هدي القرآن الكريم، وعلى اتباع سنة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام.

المظاهر الجمالية في قصيدة عمان المجد

تحتوي قصيدة عمان المجد على العديد من المظاهر الجمالية التي تظهر جلية أبياتها، وسيتم شرح المظاهر الجمالية الخاصة بكل فكرة كما يأتي:

أولًا تحليل مظاهر الجمال في أبيات الفكرة الأولى: أمجاد عمان في العصر الإسلامي.

  • سائل: فعل أمر بمعنى اسأل.
  • فديتك: تعبير جميل يدل على التضحية.
  • تلف الحقائق أمجادًا لماضينا: تعبير جميل يوحي باعتزاز الشاعر بتراث الأجداد.
  • سرنا إلى المصطفى: تعبير يبرز ما مروا به من مشقة أثناء ذهابهم لمبايعة النبي صلى الله عليه وسلم. 
  • أميرنا مازن السعدي ميمونا: تعبير جميل يدل على مدى كرم أهل عمان.
  • وقال لنا خيرًا: هذه الجملة بها مجاز مرسل المراد به أنه قال لنا كلامًا به خير.
  • وأبصر فينا المجد والدّينا: هذا البيت به استعارة مكنية، حيث شبه المجد والدين بأنها أشياءٌ يمكن رؤيتها.
  • كذاك خضنا مع “الفاروق” معركة: تعبير جميل يدل على مشقة القتال الذي خاضوه.
  • لاقى عداها مناياهم بأيدينا: هذا البيتت به مجاز مرسل المراد به أنهم قاتلوا العدو بأيديهم التي هي كالسيوف.

ثانيًا تحليل مظاهر الجمال في أبيات الفكرة الثانية: أمجاد عمان في العصر الحديث.

  • ونحن رواد الفكر: تعبير جميل يدل على الزعامة والقيادة التي يمتلكها العمانيون في صفاتهم.
  • تدفق العلم فياضًا: في هذا البيت استعارة مكنية حيث شبه الشاعر العلم بالماء حيث أنه يقوم بالتدفق مثلها، وهو تعبير يدل على وفرة العلم.
  • شدنا الحضارة في الدنيا على شرف: في هذا البيت استعارة مكنية حيث شبه الشاعر الحضارى العمانية بأنها مبنى ، وهذا التعبير يدل على أصالة العمانيين.
  • ودنا الهند والصينا: تعبير مجازي يوحي بالسيطرة.
  • ما برحت: تعبير يدل على الاستمرار.
  • تسجله الدنيا دواوينا: في هذا البيت استعارة مكنية حيث شبه الشاعر الدنيا بالكاتب، وشبه الحضارة بالدواوين التي كتبها الكاتب، وهنا استعارة صريحة.
  • نمشي على نظم القرآن يصحبنا: تعبير جميل يدل على مدى تقوى أهل عمان وعلى مدى التزامهم بتعاليم الدين الإسلامي وهدي القرآن الكريم.

معاني الكلمات في قصيدة عمان المجد

إن قصيدة عمان المجد هي قصيدة جميلة للشاعر العماني حميد بن عبدالله بن حميد بن سرور العماني الجامعي، ولقد اختار العديد من الألفاظ الجميلة في شعره لكي يوصل بها معاني عديدة ظهرت جلية في أبياته، ومن معاني الكلمات في قصيدة عمان المجد ما يأتي:[1][2][3]

  • سالنا:  أي قم بسؤالنا، فعل أمر.
  • مواضينا: جمع ماضٍ، وهو الزمن المنقضي والمنصرم.
  • فديتك: جُعلت فداء لك، أي أضحي بنفسي لأجلك.
  • ميامينا: جمع ميمون، وهو المبارك، فاليمن هو البركة.
  • منايا: جمع منية، وتعني الموت.
  • المختار: هو المبعوث من عند الله، والمقصود به هنا سيدنا محمد.
  • أميرنا: قائدنا والمقصود به زياد السعدي الذي بايع الرسول، والجمع أمراء.
  • أثنى: معناها قام بالمدح، والمدح مضاده الهجاء.
  • المجد: معناها العزة والكرامة.
  • الفاروق: المقصود به الصحابي الجليل سيدنا عمر بن الخطاب، لكنه استخدم اللقب هنا.
  • رواد: هذه الكلمة جمع ومفردها رائد، والمقصود بها هنا أنهم الأوائل في هذا المجال.
  • منابع: هذه الكلمة جمع ومفردها منبع، ومنبع الشيء أي أصله.
  • بوادينا: هذه الكلمة مفرد، والمفترض أنها وادي والجمع وديان، وهي الأرض المنخفضة الواقعة بين مرتفعين، والمقصود بها هنا أرضنا.
  • دِنا: معناها أخضعنا وهي من الفعل دانَ.   



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى