منوعات

كم يستمر مفعول حبوب منع الحمل بعد تركها



مدة استمرار حبوب منع الحمل في الجسم بعد التوقف عنه

حبوب منع الحمل عبارة عن هرمون الاستروجين والبروجيستيرون، تأخذه السيدات المتزوجات عند الرغبة في منع الحمل، حيث يتم أخذه باستمرار يوميا كل شهر، وبالطبع أن تأثير حب وب منع الحمل لا تبدأ في نفس اليوم وذلك لسماح لهذه الهرمونات بعملها لأنها يجب ان تزداد نسبتها في الدم أولاً  حتي هذا يحتاج لفترة. 

ويتوقف مفعول حبوب منع الحمل على مدة الاستمرار على نوع الحبوب التي يتم تناولها فمنها من يبقى تأثيره في الجسم بعد التوقف عنها لمدة شهر وهناك أنواع أخرى يبقى تأثيرها لفترة أطول. 

الإفرازات بعد ترك حبوب منع الحمل

قد تشعر المرأة بعد التوقف المفاجئ لحبوب منع الحمل ببعض الإفرازات البنية خلال فترة الإباضة وهذا طبيعي بعد التوقف عن تناولها؛ حيث تختلط الإفرازات البنية الناتجة من بطانة الرحم مع الإفرازات المخاطية الطبيعية التي تحدث خلال فترة الإباضة. 

ويرجع السبب في تلك الإفرازات البنية إلى انخفاض نسبة الاستروجين بشكل مفاجئ بعد أن كان مرتفعا خلال فترة تناول حبوب منع الحمل، لذلك سنجد أن بطانة الرحم تنزف بعض قطرات الدم تختلط مع إفرازات التبويض.

كذلك اضطرابات الدورة الشهرية تكون من أهم الأعراض التي تحدث بعد توقف تناول حبوب منع الحمل فيمكن أن تكون بكميات كبيرة تشبه النزيف أو قد تكون كمية بسيطة عن المعتاد، وأحيانا قد تختلف مواعيد نزول الدورة الشهرية عن موعدها في السابق فقد تزداد الفترات الزمنية بين كل دورة والأخرى وقد تقل. 

ولكن ليس في كل الحالات يحدث اضطراب للدورة الشهرية فأحيانا تعود الدورة كما كانت في السابق قبل تناول حبوب منع الحمل ويجب التعرف على أقصى مدة لاستعمال حبوب منع الحمل ايضا. 

هل ينزل الوزن بعد ترك حبوب منع الحمل

في السابق كانت نسبة هرمون الإستروجين في حبوب منع الحمل أكبر من نسبة الهرمون الموجودة بها حاليا، والجدير بالذكر أن هذا الهرمون يساعد على فتح شهية المرأة مما يسبب بطبيعة الحال زيادة الوزن لكن عندما قلت نسبة هرمون الإستروجين في حبوب منع الحمل قل معها زيادة الشهية لدى المرأة التي تتناول الحبوب ولكن ماذا يحدث لو امتنعت المرأة تماما عن تناول الحبوب هل يقل الوزن؟ 

قد تكون الإجابة علي السؤال السابق صادم بالنسبة لك فقد تظنين أن التوقف عن تناول حبوب منع الحمل يسبب نقص الوزن لكن احيانا بعد التوقف المفاجئ لتناول حبوب منع الحمل ينتج عنه زيادة الشهية وكثرة تناول الطعام واحتباس السوائل بالجسم مما ينتج عنه زيادة الوزن. 

ولكن الجيد أن هذا الأمر لا يستمر طويلا فسرعان ما تعود المرأة لطبيعتها في خلال شهرين من توقف تناول حبوب الحمل اما اذا كنت تتناولين هذه الحبوب بجرعة كبيرة فإن الآثار الجانبية تدوم مدة أطول. 

لذلك يمكننا القول إن عملية زيادة الوزن بعد ترك حبوب الحمل تكون مؤقتة ويعود الجسم لوضعه الطبيعي كما كان عليه من قبل تناول الحبوب. 

كيف اتخلص من مفعول حبوب منع الحمل

توقف المرأة عن تناول حبوب منع الحمل يعني توقف المصدر الخارجي الذي يمد الجسم بهرمون الإستروجين والبروجسترون وذلك ينتج عنه مشاكل صحية وكذلك بعض التغيرات الجسدية. النفسية لفترة مؤقتة. 

لذلك يكون أنسب وقت للامتناع عن تناول الحبوب هو عندما تنتهي العلبة في ميعادها المحددة وذلك لتجنب حدوث الآثار الجانبية التي تحدث نتيجة التوقف المفاجئ لتناول حبوب منع الحمل.

والجدير بالذكر أن هناك اعتقاد لدى البعض أنه لكي تتخلص المرأة من مفعول حبوب منع الحمل يجب تنظيف الرحم، ولكن مع الوقت أثبتت الدراسات أن حبوب الحمل الحالية تحتوي على نسبة قليلة من هرمون الإستروجين والبروجسترون وأنه مع الوقت ستزول آثار ومفعول حبوب منع الحمل في خلال بضعة شهور من الامتناع عن تناولها. 

اضرار حبوب منع الحمل

على الرغم من أن حبوب منع الحمل من أكثر وسائل منع الحمل شيوعا بين النساء وذلك لأن الكثير من النساء تفضلن استخدام تلك الحبوب لسهولة استخدامها لكن على الرغم من فاعليتها وفوائدها إلا أن لها مجموعة من الآثار الجانبية التي تؤثر على المرأة جسديا ونفسيا وصحيا، فهل لديك فكرة سيدتي عن هذه الأعراض؟ تعرفى عليها من خلال النقاط التالية:

  1. نزيف الدم المهبلي يحدث بين فترات الحيض من الآثار الجانبية لتناول حبوب منع الحمل، لأن الجسم في هذه الحالة يحاول تعويض التغير الذي يحدث في الهرمونات بسبب حبوب الحمل. 
  2. الشعور بالغثيان ويمكن تقليل هذا الأمر من خلال تناول الحبوب مع الطعام أو قبل النوم. 
  3. آلام في الثدي :لكن إذا اشتد الأمر يجب استشارة الطبيب. 
  4.  الصداع وآلام الرأس وذلك بسبب تغيير الهرمونات. 
  5.  فتح الشهية و احتباس السوائل بالجسم مما يؤدي لحدوث زيادة الوزن. 
  6.  تغير الحالة المزاجية والاضطرابات النفسية للمرأة عند تناول حبوب الحمل فقد تصبح أكثر عصبية. 
  7.  اضطراب الدورة الشهرية وعدم انتظامها لكن قد يكون هناك أسباب أخرى لعدم انتظامها. 
  8. فقدان الرغبه الجنسيه التغيرات الهرمونية التي تحدث بسبب حبوب منع الحمل تؤدي لفقدان الرغبة الجنسية لدى بعض النساء. 
  9. كذلك قد تلاحظ المرأة تغير الإفرازات المهبلية فقد تزيد أو تقل وقد يحدث جفاف. 
  10. في بعض الأحيان تسبب حبوب منع الحمل حدوث تغيرات بالرؤية وزيادة سمك قرنية العين وبعض مشاكل الإبصار. 
  11. هناك أيضا بعض الأعراض الخطيرة لكنها نادرة الحدوث مثل ظهور حب الشباب، البقع الداكنة، تخثر الدم، النوبات القلبية، أمراض الكبد والمرأة، السكتات الدماغية وإذا تطور الأمر قد يحدث أورام سرطانية. 

ما الذي يقلل من فعالية حبوب منع الحمل

هناك بعض الأسباب التي تؤدي لتقليل فاعلية حبوب منع الحمل سنتعرف عليها من خلال النقاط التالية :

  • عدم تناول حبوب منع العمل بشكل منتظم يوميا . 
  • القئ والاسهال الذي يستمر لمدة يومين مثلا تقلل من فاعلية حبوب منع الحمل. 
  • تناول بعض الأدوية مثل المكملات، والمضادات الحيوية التي يتم استخدامها لعلاج الالتهابات البكتيرية.
  • بعض ادوية مضاد الفطريات وفيروس نقص المناعة. 
  • كذلك الأدوية التي يتم تناولها لعلاج الاضطرابات النفسية مثل اضطراب ثنائي القطب. 

مدة مفعول حبوب منع الحمل الطارئ

يتم استخدام حبوب منع الحمل الطارئة في هذه الحالة بعد الجماع وخلال فترة زمنية لا تتجاوز 5 ايام لكن ماهي مدة مفعولها؟ 

كلما تناولت المرأة حبوب منع الحمل الطارئة بعد الجماع مباشرة كان ذلك أكثر فاعلية، وكذلك يكون مفعول هذه الحبوب أكثر فاعلية عندما، ويتم تناولها خلال 24 ساعة من عملية الجماع على الرغم من أن تأثيرها يستمر حتى 72 ساعة لكنه تقل مع مرور الوقت. 

تناول الحبوب الطارئة في خلال 12-24ساعة تكون نسبة منع حدوث الحمل فيها 95٪ لكن تناولها في الساعات التالية تقلل من فرص عدم حدوث الحمل.[1]



المصدر الاصلية للمحتوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى